رئيس الاتحاد التونسي: احترامنا لليبيين لن يحول دون تأهلنا للمونديال

أكد رئيس اتحاد الكرة التونسي، وديع الجريء، أنه يعتبر مباراة منتخب بلاده مع نظيره الليبي يوم السبت المقبل، «مقابلة مصيرية»، حيث ستكون تتويجًا لجهود المنتخب التونسي في التصفيات، وكسب ورقة الترشح إلى مونديال «روسيا 2018».

وقال الجريء في تصريحات إعلامية: «لديّ ثقة كبيرة في الجهاز الفني واللاعبين، وبإذن الله سيكون لاعبونا في أعلى جاهزيتهم، ويحققون حلم شعب بأسره، وهو الترشح للمونديال».

ويحتاج المنتخب التونسي لنقطة وحيدة من مباراته أمام ليبيا، السبت المقبل بختام التصفيات، كي يضمن الظهور في المونديال، بعدما غاب عن آخر نسختين، فيما يحتل المنتخب الليبي الترتيب الرابع في المجموعة الأولى برصيد 3 نقاط، ويأتي منتخب الكونغو الديمقراطية خلف تونس بـ10 نقاط ويلتقي في نفس التوقيت منتخب غينيا صاحب الـ 3 نقاط.

وأضاف الجريء: «نحترم المنتخب الليبي لكننا سنتأهل بإذن الله للمونديال، وسيقدم اللاعبون يوم السبت مباراة كبيرة، فالكل يدرك المسؤولية الملقاة على عاتقه، وهناك إصرار من قبل الجهاز، وجميع اللاعبين على إسعاد التونسيين، وبإذن الله ستحضر يوم السبت جماهير غفيرة من مختلف المحافظات وسنحتفل جميعًا بالتأهل».