بالفيديو: كيف «انتفض» منتخب ليبيا بهذا الشكل ليهدد نيجيريا وجنوب أفريقيا؟

صحيح أن منتخب سيشل «متواضع»، ولا يرقى إلى مصاف منتخبات أفريقيا العملاقة، إلا أن فوز منتخب ليبيا (1/5)، الجمعة، على ملعب بتروسبورت في العاصمة المصرية القاهرة، في أولى منافسات التصفيات القارية المؤهلة إلى نهائيات الأمم الأفريقية بالكاميرون 2019 يعد بداية قوية، ويبعث برسائل عدة، أهمها طمأنة جمهور الكرة الليبية على منتخبهم بأن هناك من يعمل بجد قدر الإمكان، ورسالة أخرى خارجية تحديدًا إلى منتخبي جنوب أفريقيا ونيجيريا المتنافسين ضمن التصفيات نفسها عن المجموعة الخامسة، ويلتقيان اليوم السبت، تقول إن «فرسان المتوسط» لن يكونوا ضيوف شرف، ويقر نظام البطولة بتأهل المنتخب صاحب الترتيب الأول من كل مجموعة من المجموعات الـ12، بالإضافة إلى أفضل ثلاثة منتخبات يحتلون المركز الثاني.

الفوز تحقق رغم الصعوبات الكثيرة أمام المدير الفني الوطني، جلال الدامجة الذي ما زال يعاني مع باقي أفراد جهازه المعاون، حيث لم يحصل على راتبه الشهري منذ ستة أشهر، فضلاً عن قرار إلغاء الموسم الكروي 2017/2016، ليبدأ الموسم الجديد في أغسطس المقبل، وهو ما يبعد لاعبيه عن مستواهم الفني والبدني، ومن ثم يقلل من مساحة اختياراته اللاعبين المنتظر انضمامهم إلى القائمة الدولية، كل هذا وهو مطالب بالمنافسة بقوة على حلم التأهل إلى نهائيات الأمم الأفريقية وسط وجود جنوب أفريقيا ونيجيريا، لتعويض غياب طويل عن البطولة القارية، وتحسين الصورة، بعد تضاؤل فرص المنافسة على الصعود والتأهل إلى نهائيات كأس العالم المقبلة بروسيا 2018، حيث ينافس «فرسان المتوسط» ضمن المجموعة الأولى بجانب تونس والكونغو الديمقراطية وغينيا.

المزيد من بوابة الوسط