رصد أول هزة على كوكب المريخ

الاكتشاف الجديد قد يضيء على أصول هذا الكوكب (أ ف ب)

قال العلماء، الثلاثاء، إنهم ربما اكتشفوا أول هزة زلزالية معروفة على سطح المريخ، في اكتشاف قد يضيء على أصول هذا الكوكب.

وفي ديسمبر، هبط المسبار الفرنسي «سييس» الشبيه بالقبة، والذي تشغله وكالة الفضاء الفرنسية إلى سطح المريخ بواسطة مركبة «إنسايت» التابعة لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، وفق «فرانس برس».

وتقيس أدوات هذا المسبار الهزات السطحية الناتجة عن الطقس لكنها أيضًا قادرة على اكتشاف الحركة من أعماق الكوكب الناتجة عن النيازك.

ويأمل الفريق بأن يكون قادرًا على جمع المعلومات حول النشاط في مركز المريخ، بهدف الحصول على فكرة عن تكوينه قبل مليارات السنين.

وقال الباحث فيليب لونيون «إنه أمر رائع أن نحصل في النهاية على دليل على أنه لا يزال هناك نشاط زلزالي على المريخ». وأضاف «انتظرنا هذا الزلزال لأشهر».

ووفق بروس بانيرد من «ناسا» اكتشاف الزلزال «يمثل ولادة تخصص جديد: علم الزلازل على المريخ».

وقال الباحثون إنهم لا يزالون يعملون لتأكيد سبب الهزة التي رصدت في 6 أبريل والتأكد من أنها جاءت من داخل الكوكب ولم تسببها الرياح أو غيرها من مصادر الضوضاء المضللة. ولفتوا إلى أن ثلاث إشارات أخرى مماثلة لكن أضعف من الهزات قد التقطها الجهاز.

كلمات مفتاحية