بناء أكبر تلسكوب في العالم بتشيلي

دشنت الرئيسة التشيلية «ميشيل باشليه»، الجمعة، ورشة في شمال البلاد لبناء أكبر تلسكوب في العالم قادر على التقاط صور للكواكب خارج المجموعة الشمسية.

وهبت رياح عاتية على موقع المرصد على ارتفاع ثلاثة آلاف متر في صحراء أتاكاما، فحالت دون أن تضع الرئيسة حجر الأساس الرمزي، وسيشرف على بناء هذا الموقع المرصد الأوروبي الجنوبي، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

ويضم شمال تشيلي أهم مراصد العالم لأن المنطقة هناك جافة وباردة وسماؤها صافية في معظم أوقات السنة، ومع حلول العام 2020، قد تتركز فيها 70 % من مراصد العالم.

وهذا التلسكوب الجديد مهم جدًا، لأنه سيجعل العلماء قادرين على مراقبة الكواكب الواقعة خارج المجموعة الشمسية بشكل مباشر.

وقال تيم دي زيو مدير المرصد الأوروبي: «هذه القفزة العملاقة في الإمكانات توازي تلك القفزة التي حققها غاليليو حين نظر إلى السماء ليلاً بمقراب صغير للمرة الأولى».

ومن الممكن أن يساعد هذا التلسكوب في البحث عن أدلة على وجود حياة خارج الأرض، وسيبلغ قطره 39 مترًا، وسيكون مثبتًا على قبة عملاقة قطرها 85 مترًا.

وتبلغ نفقات هذا المشروع مليار يورو، ويتوقع أن ينتهي العمل فيه في العام 2024، وتشارك 16 دولة في المرصد الجنوبي في تشيلي منها بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا.