الحكومة اليابانية وبرنامج أممي يوقعان اتفاقية لدعم مفوضية الانتخابات

خلال توقيع الاتفاقية, 24 أكتوبر 2021. (المفوضة العليا للانتخابات)

وقَّع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) وحكومة اليابان، اتفاقية لدعم مشروع (بيبول)، بهدف توفير الدعم الفني والاستشاري، للمفوضية العليا للانتخابات في ليبيا.

ووقَّع الاتفاقية عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي الممثل المقيم مارك أندريه فرانش، وعن الحكومة اليابانية، القائم بأعمال السفارة والمنسق الخاص بليبيا ماساكي أماديرا، وحضر مراسم التوقيع رئيس مجلس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح، وعضو المجلس عبدالحكيم الشعاب، وفق بيان للمفوضية اليوم.

- ألمانيا «مستعدة» لتقديم الدعم الفني والاستشاري لمفوضية الانتخابات

وبحسب البيان، أعرب السايح، عن تقديره لمبادرة التعاون والدعم التي قدمتها حكومة اليابان، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، ضمن الجهود الدولية الرامية إلى دعم المسار الديمقراطي في ليبيا.

وتهدُف الاتفاقية إلى الاستفادة من الدعم الذي يقدمه مشروع بيبول، والذي يشرف على تنفيذه برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، فيما يتعلق بالرفع من مستوى جاهزية المفوضية العليا للانتخابات، وتذليل العقبات التي يمكن أن تواجه عملية التحضيرات، واستثمار الإمكانات المتاحة لدى جميع الأطراف لإنجاح الانتخابات المقرر إجراؤها في ديسمبر المقبل.

خلال توقيع الاتفاقية, 24 أكتوبر 2021. (المفوضة العليا للانتخابات)
خلال توقيع الاتفاقية, 24 أكتوبر 2021. (المفوضة العليا للانتخابات)

المزيد من بوابة الوسط