العبدلي: تعويضات المواطنين سبب تأخر استكمال خط أوباري - الفجيج

رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء وئام العبدلي. (أرشيفية: الشركة العامة للكهرباء)

كشف رئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء، وئام العبدلي سبب تأخر استكمال أعمال الإنشاءات بخط أوباري - الفجيج جنوب غرب البلاد، موضحا أن بعض المواطنين في مدينة أوباري المعترضين على اعمال التنفيذ الجارية بالخط يطالبون بتعويضات مالية.

وأكد العبدلي في تصريح إلى منصة «حكومتنا» الحكومية ونشرته صفحة محطة أوباري الغازي على «فيسبوك» اليوم الأحد، استكمال 182 برج بالخط من أوباري إلى الفجيج «دون أي اعتراض لمسافة 70 كلم»، مشيدا بتفهم «الأهالي في خط الوادي» لأهمية هذا الخط للمنطقة الجنوبية خاصة وليبيا بشكل عام.

وأضاف أن الشركة العامة للكهرباء «استكملت أعمال الحصر وإصدار رسائل ضمان لكل الذين يمر عليهم الخط وأحالت كل الإجراءات إلى الجهات المختصة في الحكومة لاستكمال باقي الإجراءات من حصر وتعويضات والتي هي خارج نطاق عمل الشركة العامة للكهرباء».

- محطة أوباري تنتظر استكمال خط الفجيج للربط مع الشبكة الكهربائية
- العبدلي: ليبيا وصلت إلى أعلى مستويات استهلاك الكهرباء في تاريخها الأسبوع الماضي

وقال العبدلي: «تم إصدار رسالة من نائب رئيس الحكومة تفيد بأن الحكومة ضامنة لحقوق المواطنين»، موضحا أن الإجراءات ستستكمل لكنها «ستأخد وقتا»، منبها إلى أن الشبكة العامة للكهرباء «لا تتحمل أي تأخير خاصة في هذه الفترة التي تعاني من عجر في التوليد وزيادة في ساعات طرح الأحمال».

وناشد العبدلي في ختام تصريحه الموطنية وخاصة في مدينة أوباري والمنطقة الجنوبية التعاون مع الشركة العامة للكهرباء لحل هذه المشكلة «التي هي خارج صلاحيات ومهام الشركة من أجل المصلحة العامة»، مشيرا إلى أن «الخيرين يسعون لحلها»، منوها إلى أنها «لو استمرت ستحرمنا من الاستفادة من كامل الطاقة المنتجة من محطة أوباري وخسارة 320 ميغاوات خلال هذه الفترة».

المزيد من بوابة الوسط