البعثة الأممية تعرب عن قلقها بشأن اعتقال مسؤول بالمصرف الخارجي في طرابلس

شعار بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا. (أرشيفية: الإنترنت)

أعربت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الخميس، عن قلقها بشأن سلامة عبدالخالق محمد مصباح إبراهيم، أحد مسؤولي المصرف الليبي الخارجي، الذي أكدت «اعتقاله بشكل تعسفي في وسط طرابلس بتاريخ 9 فبراير 2021، من قبل جماعة مسلحة بحسب مزاعم، ولا يزال مصيره مجهولا».

وناشدت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا عبر حسابها على موقع «تويتر» السلطات القضائية «التدخل الفوري وإطلاق إبراهيم أو تقديمه لمحكمة مختصة دون تأخير تماشيا مع الالتزامات الوطنية لليبيا والتعهدات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان».

ودعت البعثة حكومة الوحدة الوطنية الجديدة إلى «إعطاء الأولوية لإطلاق جميع الأشخاص المحتجزين بشكل غير قانوني في ليبيا سواء في مراكز الاحتجاز الرسمية أو في أماكن الاحتجاز السرية التي تديرها جماعات مسلحة».

المزيد من بوابة الوسط