وليامز تؤكد صعوبة تنفيذ الميزانية الموحدة دون «توحيد» السلطة

لحظة وصول وليامز إلى قصر الأمم المتحدة في جنيف للمشاركة في اجتماع اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي، 13 يناير 2021. (البعثة الأممية)

دعت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، أعضاء اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي إلى «العمل بروح الجدية»، بهدف الرجوع للملتقى «بتوصيات ملموسة إيجابية».

جاء ذلك خلال كلمة لوليامز في افتتاح اجتماعات اللجنة الاستشارية لملتقى الحوار السياسي في قصر الأمم المتحدة في جنيف، التي من المقرر أن تستمر حتى السبت المقبل؛ بهدف مناقشة المقترحات حول آلية الاختيار وإجراءات الترشيح للسلطة التنفيذية

وقالت وليامز في بيان: «إنني في الحقيقة أرى تحولات إيجابية كثيرة في البلاد» مثل الحوار الاقتصادي حول الميزانية الموحدة للبلاد، التي رأت أنها «خطوة ممتازة»، مؤكدة في ذات الوقت أنه «دون سلطة تنفيذية موحدة يصعب تنفيذ هذه الميزانية في كل أنحاء البلاد».

وعددت مشكلات «يجب أن تديرها حكومة موحدة» مثل «الخدمات للبلديات، والظروف الصعبة في ما يخص كوفيد-19»، إضافة إلى «تدهور البنية التحتية كالكهرباء».