الكويت تبدي استعدادها لدعم الحل السياسي والمصالحة في ليبيا

لقاء كاجمان مع أمير دولة الكويت الشيخ نواف الجابر. الأثنين، 26 أكتوبر 2020. (إدارة التواصل والإعلام)

أبدت دولة الكويت استعدادها لتقديم الدعم اللازم لعملية الحل السياسي وتحقيق المصالحة للوصول إلى الاستقرار في ليبيا، وتقديم ما يلزم لتحقيق ذلك، بحسب إدارة الإعلام والتواصل برئاسة مجلس الوزراء.

جاء ذلك على لسان أمير دولة الكويت، الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، خلال استقباله، اليوم الاثنين، نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، عبدالسلام كاجمان.

وقالت إدارة التواصل والإعلام عبر صفحتها على «فيسبوك» إن كاجمان التقى إلى جانب أمير دولة الكويت كلا من ولي العهد الأمير مشعل الأحمد الصباح في الديوان الأميري، ورئيس مجلس الوزراء الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح في ديوان رئيس مجلس الوزراء، حيث قدم تعازي المجلس الرئاسي والشعب الليبي في وفاة الأمير الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، مشيدا بدوره الكبير في المصالحة في النزاعات الإقليمية والمساعدات الإنسانية.

وشكر أمير دولة الكويت، الشيخ نواف الجابر، من جهته، كاجمان، على مواساته، مبديًا استعداد دولة الكويت لدعم الحوار السياسي الليبي والمصالحة للوصول إلى الاستقرار في ليبيا، وتقديم ما يلزم لإنجاح ذلك.

وأضافت إدارة التواصل والإعلام أن كاجمان أكد خلال لقائه مع ولي عهد الكويت عمق العلاقة الأخوية بين الشعبين الشقيقين.

وأشارت إلى أن لقاء كاجمان مع رئيس مجلس وزراء دولة الكويت جرى خلاله مناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا، حيث أكد الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح دعم بلاده حلا سياسيا في ليبيا.

وأكد رئيس وزراء الكويت كذلك أن الحل في ليبيا «يجب أن يكون ليبيا-ليبيا بعيدًا عن أي تدخل أجنبي»، معربا عن استعداد حكومته لتقديم الدعم للمصالحة الوطنية للاستقرار في ليبيا.

لقاء كاجمان مع أمير دولة الكويت الشيخ نواف الجابر. الأثنين، 26 أكتوبر 2020. (إدارة التواصل والإعلام)

المزيد من بوابة الوسط