منظمة إنسانية: صيادون ينقذون خمسة مهاجرين قبالة ساحل صبراتة

قارب يحمل مهاجرين في مياه المتوسط (أرشيفية: الإنترنت).

قالت منظمة إنسانية إيطالية إن صيادين قبالة ساحل مدينة صبراتة تمكنوا من إنقاذ خمسة مهاجرين، بينما توفي 15 آخرون، في حادث غرق قارب كانوا على متنه.

وكتبت منظمة «مديتيرين» للإنقاذ، غير الحكومية أنه «بينما تستثمر وكالة فرونتكس، مئة مليون يورو أخرى في طائرات دون طيار لـ(رصد الحدود) في منطقة وسط البحر الأبيض المتوسط​​، غرق قارب هجرة آخر قبالة سواحل ليبيا» أمس الأربعاء، حسب تغريدة على موقع «تويتر»، نقلتها وكالة الأنباء الإيطالية «آكي».

وأشارت المنظمة الإنسانية إلى أن «15 شخصا قضوا في عرض البحر دون إنقاذهم من قبل أحد»، في إشارة ضمنية إلى غياب المعاونة من الجانب الإيطالي لإنقاذهم.

اقرأ أيضا: «هاتف الإنقاذ» تسجل غرق 190 مهاجرا قبالة سواحل ليبيا وتتهم أوروبا بالتواطؤ مع خفر السواحل الليبي

يذكر أن «فرونتكس»، هي الوكالة الأوروبية لحرس الحدود والسواحل، ومقرها وارسو ببولندا، ولديها حاليا أكثر من 800 موظف وميزانية سنوية تبلغ نحو 450 مليون يورو.

«فرونتكس»، إلى جانب الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، مسؤولة عن إدارة الحدود الخارجية للاتحاد، ومن بين مهامها العديدة، تقوم بنشر دوريات لحرس الحدود والسواحل، إلى جانب سفن دوريات وطائرات وسيارات دوريات وغيرها من المعدات.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط