بيان من «الكهرباء» حول إعلان «داخلية الوفاق» ضبط عضو بمجلس إدارتها

شعار الشركة العامة للكهرباء (الإنترنت).

أصدرت الشركة العامة للكهرباء، بيانًا مساء اليوم الأحد، حول إعلان وزارة داخلية «الوفاق» ضبط عضو مجلس إدارتها عبدالحكيم الفرجاني، المطلوب من قبل مكتب النائب العام على خلفية قضايا فساد.

وقالت الشركة إنها «فوجئت بقيام إحدى الجهات التابعة لوزارة الداخلية وعلى صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) بنشر خبر مفاده: ضبط السيد م. عبدالحكيم الفرجاني والمطلوب من قبل مكتب النائب العام في قضايا فساد بالشركة»، وفق ما نشرته صفحة الشركة على موقع «فيسبوك».

خضوع الجميع لطائلة القانون
وأضاف البيان: «الشركة العامة للكهرباء إذ تؤكد خضوع الجميع لطائلة القانون، إلا أنها تستهجن عملية نشر الخبر والصورة بموقع رسمي يتبع وزارة الداخلية خاصة أن السيد م. عبدالحكيم الفرجاني لم يصدر بحقه أية أحكام تثبت إدانته ليتم التشهير به بهذه الطريقة».

وجاء في البيان: «يؤكد مستخدمو الشركة العامة للكهرباء ثقتهم التامة بالأجهزة القضائية والضبطية بالدولة، وخضوع جميع الشخوص الطبيعية والاعتبارية لأحكام التشريعات والقوانين النافذة بما في ذلك القوانين الإجرائية التي تنظم عمليات الضبط والإحضار والتحري، مع احترام القواعد القانونية العامة، والتي من ضمنها القاعدة التي تنص على أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته».

- ضبط عضو مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء لاتهامه في قضايا فساد

وأشارت الشركة إلى فقدان الاتصال بالفرجاني، مساء يوم السبت 26 سبتمبر 2020 «بعد قيامه بالإشراف رفقة زملائه أعضاء مجلس الإدارة على عملية شحن الخط المغذي منطقة جنوب طرابلس الرابط ما بين محطتي جنزور وسيدي حامد».

وأعلنت وزارة الداخلية التابعة لحكومة الوفاق، في وقت سابق اليوم «تمكن إدارة إنفاذ القانون فرع طرابلس بالإدارة العامة للعمليات الأمنية من ضبط المدعو (ع.ف.أ) مدير عام مشروعات الإنتاج بالشركة العامة للكهرباء سابقاً وعضو مجلس الإدارة حالياً، والمطلوب من قبل مكتب النائب العام في قضايا فساد بالشركة»، بحسب ما نشرته صفحة الوزارة على موقع «فيسبوك».