أبوالغيط يجدد دعوته إلى تثبيت وقف إطلاق النار في ليبيا

الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط. (أرشيفية: الإنترنت)

جدد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبوالغيط، اليوم الخميس، دعوته إلى تثبيت وقف إطلاق النار في ليبيا، والتوصل إلى اتفاق رسمي وشامل لإيقاف القتال والأعمال العسكرية في البلاد، في إطار المفاوضات التي ترعاها البعثة الأممية في ليبيا.

وناشد أبوالغيط الأطراف الليبية الالتزام بوقف إطلاق النار، والامتناع عن أي أعمال أو تحركات عسكرية من شأنها تصعيد الوضع في الميدان، أو إذكاء الصراع في البلاد، وذلك لمناسبة حلول عيد الأضحى، والعمل لاستكمال المفاوضات القائمة في إطار اللجنة العسكرية المشتركة بين حكومة الوفاق والقيادة العامة؛ للتوصل إلى اتفاق متكامل حول ترتيبات وقف إطلاق النار تحت رعاية ومراقبة الأمم المتحدة، حسب بيان على الموقع الإلكتروني للجامعة.

وقف جميع التدخلات الأجنبية
وأعاد أبوالغيط تأكيد ضرورة وقف جميع التدخلات الخارجية في الأزمة الليبية، مجددا رفض وإدانة الجامعة العربية الخروقات المتكررة لحظر السلاح المفروض من قبل مجلس الأمن، والاستقدام المنهجي للمقاتلين والمرتزقة الأجانب والعناصر الإرهابية إلى البلاد، وطالب بإخراج القوات الأجنبية من الأراضي الليبية، و«التوصل إلى حل دائم وجذري للتهديد الذي تمثله الميليشيات والجماعات المسلحة».

وشدد أبوالغيط على أنه لا يمكن لأي مسار سياسي يهدف إلى التوصل إلى تسوية وطنية خالصة ومتكاملة للوضع الليبي أن ينجح دون وضع حد للتدخلات الأجنبية والاستهداف الإقليمي لأمن واستقرار ليبيا، مجددا التزام الجامعة العربية بسيادة واستقلال الدولة الليبية وسلامة أراضيها ووحدتها الوطنية، والحفاظ على أمن واستقرار دول الجوار الليبي العربية، والتصدي لكل ما يمس ويهدد الأمن القومي العربي.