وزارة الدفاع التركية: قصف قاعدة الوطية يزيد وتيرة الاشتباكات

صورة بالقمر الصناعي لقاعدة الوطية الجوية، (أرشيفية: الإنترنت)

قال مسؤول في وزارة الدفاع التركية إن قصف قاعدة الوطية الجوية الليبية تسبب في تعطل بعض الأنظمة بالقاعدة، معتبرا أن هذا القصف «يزيد من وتيرة الاشتباكات»، حسبما نقلت عنه وكالة «الأناضول»، اليوم الإثنين.

وأضاف «القصف لم يسفر عن خسائر بشرية، وإنما استهدف بعض التجهيزات الخاصة بالقاعدة، والتي تم جلبها مؤخراً لتعزيز القاعدة من ضمنها منظومة للدفاع الجوي».

اقرأ أيضا: قنونو يعلق على قصف قاعدة الوطية

قصف لأول مرة منذ 18 مايو 
وتابع المصدر أن «القاعدة تتعرض لأول مرة للقصف، منذ أن أحكمت قوات الجيش الليبي السيطرة عليها في 18 مايو الماضي».

وواصل: «المساعي في المنطقة مستمرة من أجل تحقيق السلام والاستقرار في ليبيا، ومواصلة هذه الاعتداءات... بشكل علني ستغذي حالة الفوضى والاشتباكات»، متهما قوات القيادة العامة «وداعميها الأجانب بمواصلة الفوضى».

وأمس الأحد، أكد الناطق باسم قوات حكومة الوفاق عقيد طيار محمد قنونو، تعرض قاعدة الوطية لقصف جوي «نفّذه طيران أجنبي» داعم لقائد قوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر.

قبل ذلك، نقلت وكالة «رويترز» عن مصدر عسكري بقوات القيادة العامة وأحد السكان القول إن «طائرات حربية قصفت مساء السبت قاعدة الوطية» التي تسيطر عليها حكومة الوفاق.

وأضاف المصدر العسكري أن الضربات نفذتها «طائرات مجهولة». وقال أحد سكان مدينة الزنتان القريبة إن دوي انفجارات سُمع من ناحية القاعدة.

ووقع القصف بعد 24 ساعة من زيارة وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إلى العاصمة طرابلس ومصراتة يومي الجمعة والسبت، حيث التقى الوزير التركي خلال الزيارة رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج ووزير الداخلية المفوض فتحي باشاغا.