مديرية أمن طرابلس تبحث مع شركة بريطانية تطوير برامج التدريب الأمني

اجتماع مدير أمن طرابلس مع ممثلي الشركة البريطانية. (مديرية أمن طرابلس)

بحث مدير أمن طرابلس وعدد من مسؤولي المديرية خلال اجتماع عقد صباح اليوم مع ممثلين عن شركة «روز بارتنز» البريطانية للتدريب والاستشارات الاستراتيجية الأمنية، تطوير برامج التدريب الخاصة بالعناصر الأمنية للحصول على أفضل مخرجات العملية التدريبية.

وقالت مديرية أمن طرابلس عبر صفحتها على «فيسبوك» إن الاجتماع يأتي «في إطار الرفع من مستويات الأداء في وزارة الداخلية والإدارات التابعة لها ومديريات الأمن، وتنفيذا لتعليمات المفوض بوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الرامية لتطوير الأداء الأمني خصوصا في إدارات تدريب الشرطة».

وأوضحت المديرية أن الاجتماع الذي عقد صباح اليوم بديوان المديرية مع ممثلي الشركة البريطانية شارك فيه مدير أمن طرابلس عميد الدكتور أسامة عويدان، ومساعد مدير الأمن للشؤون الأمنية العميد رمضان البرباش، ومساعد مدير الأمن للشؤون العامة العميد صلاح الحمروني، وبعض ضباط الأمن بالمديرية.

وأضافت أن الاجتماع «تناول بالبحث جملة من المواضيع التي من شأنها الرقي بمستوى الأداء والاستفادة من الخبرات الدولية في تخطيط وإعداد وتنفيذ البرامج والدفع بالعملية التدريبية لضمان الحصول على أفضل مخرجات التدريب، من خلال الدورات الداخلية والخارجية لرفع الكفاءات والاستفادة من تجارب الدول الأخرى في المجال الأمني».

وأشارت المديرية إلى أن اجتماعا سابقا عقد حول نفس الموضوع بمقر الإدارة العامة للتدريب ضمن مساعي وزارة الداخلية لتطوير الأداء الأمني على مستوى العديد من المجالات، ومن بينها مجال التدريب الأمني بالتعاون مع الجانب البريطاني.

وتعد «روز بارتنز» البريطانية من أكبر الشركات الأمنية المتخصصة في التدريب والاستشارات الاستراتيجية الأمنية، وهي من الشركات المتحصلة على تقييم عالي حكومي ومتحصلة على وسام الملكة البريطانية في التقييم الأمني الاستراتيجي.

المزيد من بوابة الوسط