جملة من المواضيع على طاولة مجلس التطوير بـ«أفريقية كرة السلة»

عضو لجنة التطوير بالاتحاد الأفريقي لكرة السلة الليبي محمد الفاخري. (إنترنت)

انعقد أمس الاجتماع السنوي لمجلس التطوير والتنمية بالاتحاد الأفريقي لكرة السلة عن طريق برنامج الزوم «عبر الإنترنت»؛ نظرًا لعدم إمكانية عقد الاجتماع بالمقر الرئيسي بساحل العاج لتفادي جائحة فيروس «كورونا».

وترأس الاجتماع نائب رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة السلة المدغشقري جون ميشيل، وبحضور ممثلين عن المناطق الأفريقية السبع لكرة السلة. 

وفي تصريح لرئيس لجنة التطوير والتنمية بالمنطقه الأفريقية الأولى عضو لجنة التطوير بالاتحاد الأفريقي الليبي محمد الفاخري قال: «الاجتماع تناول عديد المواضيع التي تهم كرة السلة الأفريقية من بينها موقف كل دولة الآن من العودة للنشاط في ظل انتشار فيروس كورونا». 

وشدد الاتحاد الأفريقي لكرة السلة على التقيد بتوصيات الاتحاد الدولي بضرورة عدم البدء في أي نشاط إلا بعد التأكد من الإجراءات الاحترازية، وكذلك عدم حضور الجمهور في الوقت الحالي.

وأيضًا مراجعة الدورات التطويرية التي أُقيمت في السنة الماضية للحكام والمدربين والإحصائيين والإداريين ومتابعة نتائجها، بالإضافة إلى برنامج التطوير والتنمية المدعوم من الاتحاد الدولي لكرة السلة للبلدان التي تم تطبيق البرنامج لديها، ومتابعة البرنامج الذي يطبقه الاتحاد الأفريقي family  ومدى الاستفادة منه في دعم الاتحاد بالمعدات والملاعب المتنقلة والمعسكرات، كما تم مناقشة مشروع مقترح برامج الدعم لهذه السنة في جميع المجالات لتستفيد جميع الدول الأفريقية من هذا الدعم.

يذكر أن الاتحاد الأفريقي لكرة السلة أعاد موخرًا تشكيل لجانه وجدد الثقة في الأستاذ محمد الفاخري، لرئاسة لجنة التطوير والتنمية بالمنطقة الأفريقية الأولى لكرة السلة وعضو مجلس التطوير والتنمية بالاتحاد الأفريقي لكرة السلة ممثلًا للمنطقة الأفريقية الأولى التي تضم دول ليبيا وتونس والجزائر والمغرب.