شكري يتوجه إلى نيويورك لرئاسة وفد مصر في اجتماعات مجلس الأمن

يتوجه وزير الخارجية المصري سامح شكري، صباح اليوم الاثنين، إلى نيويورك لرئاسة وفد مصر خلال بعض جلسات مجلس الأمن، في ضوء رئاسة مصر الحالية لأعمال مجلس الأمن.

وبدأت مصر منذ مطلع شهر مايو الجاري رئاسة اجتماعات مجلس الأمن ولمدة شهر بعد فوزها بمقعد غير دائم في المجلس عن الاتحاد الأفريقي.

وقال أحمد أبو زيد المتحدث باسم الخارجية، في بيان وفقًا لأصوات مصرية، إن زيارة شكري تستغرق ثلاثة أيام، يشارك خلالها في اجتماعات بمجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، ومن المقرر أن يجري لقاءات ثنائية مع عدد من المسؤولين.

وأضاف أبو زيد أن وزير الخارجية بصدد ترأس أعمال مجلس الأمن في الجلسة الوزارية المفتوحة للمجلس حول موضوع مكافحة الخطاب الإيديولوجي للتنظيمات الإرهابية، والتي دعت لها مصر.

وتابع أنه من المقرر لشكري المشاركة في نقاش رفيع المستوى للجمعية العامة للأمم المتحدة، والذي خصص لتناول موضوع تعزيز بنية حفظ وبناء السلام في أنشطة وهيكل الأمم المتحدة، فضلاً عن إجراء لقاءات مع وزراء خارجية عدد من الدول ومع رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وأشار أبوزيد إلى أن وزير الخارجية سيعقد خلال الزيارة لقاءً مع المجموعة العربية بالأمم المتحدة لمناقشة العديد من الملفات العربية الهامة المطروحة على جدول أعمال مجلس الأمن، وذلك باعتبار مصر العضو الذي يمثل الدول العربية في مجلس الأمن حاليًا.

وفازت مصر في أكتوبر الماضي بمقعد غير دائم في المجلس عن الاتحاد الأفريقي بعد حصولها على 179 صوتًا من أصل 193 صوتًا يحق له التصويت.