تونس تتبرأ من تصريحات مسؤول حكومي تدعو لعودة بن علي

أعلن رئيس الحكومة التونسية، الحبيب الصيد، الجمعة أن تصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة خالد شوكات الذي دعا إلى عودة الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي إلى تونس «لا تلزم الحكومة التونسية».

وقال الصيد في مقابلة مع برنامج «تونس باريس»، ونقلتها «فرانس برس»: «هذا الموقف والكلام الذي قاله خالد شوكات يهمه هو شخصيًا ولا يلزم الحكومة».

وأضاف: «نحن موقفنا واضح، هذا شخص (بن علي) كانت له مسؤوليات في الدولة التونسية وقام بأشياء يعاقب عليها القانون. نحن بصدد بذل كل جهودنا وإمكاناتنا ليرجع إلى تونس ونحاكمه، لأن هناك أحكامًا قضائية صادرة ضده».

وكان خالد شوكات قال في مقابلة مع إذاعة تونسية خاصة: «الرئيس بن علي فرَّج الله كربه، وردّ غربته، أنا لا أحب أن يستمر بقاؤه في السعودية، لا أحترم أمة تنفي زعماءها ورؤساءها السابقين مهما كان، أدعو أن يُسمح له بالعودة إلى أرضه».

وأثارت هذه التصريحات انتقادات سياسيين ووسائل إعلام، وتعليقات على شبكات التواصل الاجتماعي تراوحت بين التنديد والسخرية.

وصدر في تونس حكم بالسجن المؤبد ضد بن علي على خلفية قمع نظامه تظاهرات واحتجاجات شعبية خلال الثورة. وأصدرت محاكم تونسية عدة أحكام بالسجن ضد بن علي وزوجته ليلى الطرابلسي في قضايا يتعلق أغلبها بالفساد واستغلال النفوذ خلال فترة حكمه.

المزيد من بوابة الوسط