السيسي: ذكرى التحرير تحل وسيناء تواجه «إرهابًا خبيثًا»

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الخميس، إنَّ الذكرى الـ33 لتحرير سيناء تحلُّ على مصر وسيناء تواجه «إرهابًا يحمل نوايا خبيثة»، مؤكدًا أنَّ الدولة تضع نصب أعينها تنمية سيناء.

وقال السيسي، في كلمة له لمناسبة ذكرى تحرير سيناء بثَّها التلفزيون الرسمي ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط نصّها: «إنَّ هناك كثيرًا من المشروعات القومية التي تعتزم الدولة القيام بها لصالح تنمية في سيناء، من بينها مشروعات عمرانية مثل إقامة مدينة رفح الجديدة ومدينة الإسماعيلية الجديدة شرق القناة، بالإضافة إلى حفر المجرى الملاحي الجديد لقناة السويس ومشروع تنمية محور القناة، ومشروع شبكة الطرق ومشروعات التعدين».

وتابع السيسي: «مواجهة الإرهاب والتطرُّف لا تقتصر على الداخل المصري ولكن تشمل المنطقة التي تواجه ظروفًا صعبة وسط غياب للأمن وزعزعة للاستقرار»، مضيفًا: «إنَّ أمن مصر مرتبطٌ بأمن الخليج العربي والشرق الأوسط».

وشدَّد على أنَّ مصر لن تسمح مع أشقائها العرب لأي قوة تسعى لبسط نفوذها أو سيطرتها على العالم العربي في تحقيق مآربها.

وقال: «إنَّ صون الاستقلال الوطني وحرية الأمل والإرادة يتطلب قوات مسلحة قوية»، وأضاف: «أقول لكم إنَّ قواتنا المسلحة هي صخرة الوطن التي تحطم عليها كل من أضرم لمصر الشر والسوء».

 

كلمات مفتاحية