أميركا تؤكد دعم تونس أمنيًا وعسكريًا

قال سفير الولايات المتحدة الأميركية، جاكوب والس، إن بلاده تولي عناية كبرى لتونس، خاصة في المجال الأمني؛ وهو ما بدا جليًا خلال الزيارة الأخيرة لمسؤولين بالإدارة الأميركية، لافتًا إلى أنّ قرار مضاعفة حجم المساعدات في مجال الدفاع كان باقتراح من الرئيس باراك أوباما.

وعبّر السفير الأميركي، بحسب وكالة تونس أفريقيا للأنباء «وات»، خلال لقائه اليوم الإثنين وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني، عن مواصلة بلده الوقوف إلى جانب تونس في مكافحة الإرهاب واستعداده لدعم المؤسسة العسكرية في عدة مجالات تتعلق بالتدريب والمساعدة الفنية والتجهيزات والمعدات المتلائمة مع طبيعة التهديدات الإرهابية، وفق بيان لوزارة الدفاع.

ومن جهته، استعرض وزير الدفاع تطور التعاون التونسي الأميركي في المجال العسكري والقضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك. وعبر عن أمله أن يشهد التعاون بين البلدين مزيدًا من التطور في كافة المجالات العسكرية، بما يساهم في رفع القدرات العملياتية للجيش الوطني، مؤكدًا وعي تونس بأهمية علاقتها بالولايات المتحدة الأميركية كحليف تاريخي واستراتيجي من خلال التعاون القائم بين البلدين.

المزيد من بوابة الوسط