Atwasat

الاحتلال يتحدث عن إغلاق «نفق هجومي» من قطاع غزة

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 15 أغسطس 2022, 04:46 مساء
alwasat radio
تحدث جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الإثنين، عن إغلاق نفق حفرته حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة كان من المفترض أن يكون ممرًا لمسلحين من القطاع إلى إسرائيل.
واستخدم مقاومون فلسطينيون الأنفاق لمباغتة القوات الإسرائيلية خلال حرب غزة العام 2014. ومنذ ذلك الحين، تطور إسرائيل تقنيات الرصد وأنشأت حاجزًا خرسانيًا تحت الأرض مزودًا بأجهزة استشعار لإحباط محاولات الحفر عبر الحدود. وكشف جيش الاحتلال عدة أنفاق في السنوات القليلة الماضية، وفق وكالة «رويترز».
تحديد نفق غزة
وزعم بيان عسكري أنه جرى «تحييد» النفق الأخير قبل عام، ولكن أعيد بنائه بمسارين يقودان باتجاه إسرائيل، على الرغم من أنهما لم يجتازا الحاجز تحت الأرض. وقال فوزي برهوم، الناطق باسم «حماس»، إن الحركة لها الحق في استخدام كل الوسائل لتعزيز قدراتها وتطويرها، وإن الإعلان الإسرائيلي قدم إنجازات زائفة للعامة.
جاء هذا الإعلان بعد نحو أسبوع من تصاعد العنف عبر الحدود، حيث قصفت القوات الإسرائيلية أهدافًا فلسطينية وأطلق مسلحو حركة «الجهاد» مئات الصواريخ باتجاه الاحتلال الإسرائيلي.
وزعم ناطق عسكري إسرائيلي لـ«رويترز»: «كنا على علم بهذا النفق، لكننا انتظرنا انتهاء (العملية) قبل أن نتحرك». وأضاف أنها كانت «عملية غير حركية»، بمعنى أن الاحتلال أغرق النفق الذي كان يجري في أعماق الأرض. وقال الناطق إنه كان «نفقًا متطورًا جدًا» يهدف إلى نقل مسلحين أو مقاتلين إلى داخل إسرائيل
كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
ميقاتي: لبنان يحرز تقدما في مباحثات ترسيم الحدود البحرية الجنوبية
ميقاتي: لبنان يحرز تقدما في مباحثات ترسيم الحدود البحرية الجنوبية
قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتل سائقا فلسطينيا في الضفة الغربية
قوات الاحتلال الإسرائيلي تقتل سائقا فلسطينيا في الضفة الغربية
السيسي خلال لقاء البرهان: مصر تدعم تحقيق الاستقرار السياسي والأمني والاقتصادي في السودان
السيسي خلال لقاء البرهان: مصر تدعم تحقيق الاستقرار السياسي ...
عودة طالب مغربي محكوم عليه بالإعدام من أوكرانيا بعد وساطة سعودية
عودة طالب مغربي محكوم عليه بالإعدام من أوكرانيا بعد وساطة سعودية
الاحتلال الإسرائيلي يقتل فلسطينيا في نابلس بالضفة الغربية
الاحتلال الإسرائيلي يقتل فلسطينيا في نابلس بالضفة الغربية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط