قطر تبدي «أسفها» لإخضاعها بالقوة مسافرات لـ«فحص نسائي»

طائرات قطرية بمطار الدوحة الدولي. (أرشيفية: الإنترنت)

أبدت الحكومة القطرية فجر الأربعاء «أسفها» للحادثة التي وقعت في مطار الدوحة الدولي في الثاني من أكتوبر الجاري حين أجبر الأمن القطري مسافرات على الخضوع لفحص نسائي بعد عثوره على رضيعة حديثة الولادة في سلّة للمهملات في المطار، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وقالت الحكومة في بيان إنّ «دولة قطر إذ تؤكّد على أنّ الإجراءات التي تم اتخاذها على وجه السرعة مع بعض المسافرين المتواجدين وقت كشف تلك الجريمة المروّعة كان الهدف منها الحيلولة دون فرار الجناة والمتورّطين فيها ومغادرتهم الدولة، فإنها تعبّر عن أسفها إزاء أية مضايقات أو مساس غير مقصود بالحرية الشخصية لأي مسافر ربما تكون قد وقعت أثناء مباشرة هذه الإجراءات».

وتعهّدت الحكومة بـ«إجراء تحقيق شامل وشفاف حول ملابسات الواقعة، وسنشارك نتائج التحقيق مع شركائنا».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط