مصطفى الكاظمي رئيسا للحكومة العراقية بعد مصادقة البرلمان

رئيس جهاز المخابرات العراقي السابق، مصطفى الكاظمي (يمين) يتسلم خطاب ترشيحه لتشكيل الحكومة من الرئيس برهم صالح. (أرشيفية: الإنترنت)

نال رئيس جهاز المخابرات العراقي السابق، مصطفى الكاظمي، ليل «الأربعاء-الخميس» ثقة البرلمان رئيسًا جديدًا للوزراء، بعد خمسة أشهر من الشغور في بلد يعيش أسوأ أزماته الاقتصادية والاجتماعية.

وحضر 255 نائبا من أصل 329 الجلسة، التي منحوا فيها الثقة لـ15 وزيرًا في حكومة مؤلفة من 22 وزيرًا، حسب وكالة «فرانس برس».

وأشارت الوكالة إلى تأجيل التصويت على وزارتي النفط والخارجية، رغم أن العراق يمر حاليا بالأزمة الاقتصادية الأقسى في تاريخه مع انخفاض إيراداته النفطية بخمسة أضعاف خلال عام واحد.

المزيد من بوابة الوسط