عباس: سنعتبر كل الاتفاقات مع أميركا وإسرائيل لاغية إذا ضمت الأخيرة الضفة المحتلة

الرئيس الفلسطيني محمود عباس. (الإنترنت)

 قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي، الأربعاء، إن بلاده ستعتبر كل الاتفاقات والتفاهمات مع إسرائيل والولايات المتحدة «لاغية تماما» إذا أعلنت اسرائيل ضم أي جزء من أراضي الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف عباس: «إذا أعلنت إسرائيل ضم أي جزء من أراضينا سوف نعتبر كل الاتفاقات والتفاهمات بيننا وبين هاتين الدولتين (أميركا وإسرائيل) لاغية تماما، وذلك استنادا إلى قرارات المجلسين الوطني والمركزي ذات الصلة»، بحسب «رويترز».

أبو مازن يرفض «صفقة القرن» أمام مجلس الأمن: لا نقبل مقايضة المساعدات الاقتصادية بالحلول السياسية

وتابع عباس: «سوف نتخذ كل قرار أو إجراء ضروري للحفاظ على حقوقنا وحماية ثوابتنا الوطنية، وفي هذا السياق فقد أبلغنا جميع الجهات الدولية المعنية ومن بينها الحكومتان الأميركية والإسرائيلية بأننا لن نقف مكتوفي الأيدي إذا أعلنت إسرائيل ضم أي جزء من أراضينا».

ولم يتضح ما إذا كانت هذه الكلمة مسجلة قبل تصريحات وزير الخارجية الأميركي أو بعدها والتي قال فيها إن قرار ضم الضفة الغربية يعود لإسرائيل.

عباس يلقي كلمة في مجلس الأمن الدولي حول «صفقة القرن»

وقال عباس: «لا يتوهمنَّ أحد أنه يستطيع أن يستغل انشغال العالم بأزمة الوباء التي تواجهنا، فنحن بالمرصاد لكل من تسول له نفسه أن يتلاعب بحقنا أو يتجاوز قرارنا الراهن الوطني الثابت، المتمسك بإقامة دولتنا الحرة المستقلة في أرضنا وعاصمتها القدس الشرقية، وفق قرارات الشرعية الدولية».

كلمات مفتاحية