وفاة نائب في البرلمان الجزائري بفيروس «كورونا المستجد»

جلسة سابقة بالبرلمان الجزائري. (أرشيفية: الإنترنت)

أعلن البرلمان الجزائري، الأربعاء، وفاة النائب في المجلس الشعبي الوطني الجزائري، الطيب زغيمي عبد القادر، بعد إصابته بفيروس «كورونا المستجد».

ووجه رئيس المجلس الشعبي الوطني، سليمان شنين، تعازيه إلى عائلة البرلماني الراحل في تغريدة عبر حسابه على «تويتر» قال فيها: «في مرحلة صعبة تجتازها بلادنا، نفقد اليوم النائب الطيب زغيمي عبد القادر الذي كان أحد رجالات ولاية البليدة وأعيانها ومحسنيها وأحد المساهمين في الاقتصاد الوطني، أتقدم بخالص العزاء لأسرة المرحوم أصالة عن نفسي ونيابة عن كل نواب المجلس، راجيًا من الله تعالى أن يتغمده برحمته الواسعة»، بحسب «سبوتنيك» الروسية.

وقال وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد، اليوم، إن بلاده تحتاج إلى التجربة الصينية في مواجهة فيروس «كورونا المستجد»، لكنها «لا تمتلك يقظتها وقوتها».

وأكد الوزير، خلال عرضه آخر مستجدات مكافحة «كورونا المستجد»، في المجلس الشعبي الوطني، أن القطاع الصحي في بلاده يعمل بكل مجهوداته من أجل محاربة هذا الوباء.

ولفت وزير الصحة إلى أن الصين تمكنت من التحكم في الفيروس وخفض عدد الوفيات والإصابات بعد شهرين من تفشي الفيروس.

وسجلت الجزائر إلى الآن 716 حالة إصابة بفيروس «كورونا المستجد»، توفي منهم 44 حالة، بينما تمكن 46 شخصًا من التعافي من المرض.

المزيد من بوابة الوسط