نزوح آلاف المدنيين بسبب تصعيد القصف في إدلب بسورية

نزح عشرات الآلاف المدنيين منذ مطلع الأسبوع، جراء تصعيد القصف في محافظة إدلب، شمال غرب سورية، وفق ما ذكرت الأمم المتحدة الجمعة، تزامنًا مع تكثيف قوات النظام وحليفتها روسيا وتيرة غاراتهما على المنطقة.

وأورد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة، في بيان، أنه على ضوء «تكثيف الغارات الجوية والقصف منذ 16 ديسمبر الحالي، في جنوب إدلب، فر عشرات الآلاف من المدنيين من منطقة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي باتجاه الشمال».

المزيد من بوابة الوسط