متظاهرو العراق يغلقون عددا من شوارع بغداد

عراقيون يتظاهرون رفضا للنخبة السياسية الحاكمة. (أرشيفية: الإنترنت).

واصل المتظاهرون في العراق احتجاجهم، اليوم الثلاثاء، اعتراضا على النظام الحاكم، فيما أغلق بعضهم عددا من الشوارع في العاصمة بغداد.

وعادت خدمة الإنترنت إلى البلاد بعد أن عمدت السلطات العراقية إلى قطعها مساء الإثنين، بينما خيم الهدوء على المناطق القريبة من منطقة العلاوي وجسر الأحرار وسط بغداد.

ولا يزال المتظاهرون متمسكين باستقالة رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، الذي ناشد المتظاهرين في وقت سابق إنهاء الاحتجاجات.

واندلعت الاحتجاجات في أول أكتوبر الماضي بعد قرابة عامين من الاستقرار النسبي في العراق، وقتل خلالها أكثر من 250 شخصا.

وقتل خمسة متظاهرين في اشتباكات مع قوات الأمن أمس الإثنين فقط، بينما قتل ثلاثة برصاص الأمن أمام القنصلية الإيرانية في كربلاء الأحد الماضي.

المزيد من بوابة الوسط