النيابة المغربية تأمر بتشريح جثة عالم نووي مصري توفي خلال مشاركته في مؤتمر بمراكش

العالم النووي المصري أبو بكر عبد المنعم رمضان. (أرشيفية: الإنترنت)

أمرت النيابة العامة في مدينة مراكش المغربية، الجمعة، بتشريح جثة العالم النووي المصري أبو بكر عبد المنعم رمضان، الذي لقي حتفه في ظروف غامضة خلال إقامته في أحد الفنادق في منطقة أكدال السياحية.

وأكد السفير المصري لدى المغرب، أشرف إبراهيم، أن النيابة العامة المغربية أجرت تشريحًا لجثة العالم المصري والأستاذ المتفرغ بقسم المواقع والبيئة بشعبة الرقابة الإشعاعية التابعة لهيئة الطاقة الذرية، وأوضحت أنه فارق الحياة إثر سكتة قلبية، بحسب موقع «سكاي نيوز عربي».

وأضاف أن العالم المصري أبوبكر رمضان، وافته المنية، إثر إصابته بعارض صحي طارئ داخل غرفته في الفندق بمنطقة أكدال بمراكش، مؤكدًا أن السفارة المصرية تابعت عن كثب الحالة منذ اللحظة الأولى.

وأوضح سفير مصر لدى المغرب أن العالم المصري كان متواجدًا في مراكش للمشاركة في ورشة عمل تنظمها الوكالة الدولية للطاقة الذرية حول التلوث البحري منذ بداية الشهر الجاري، مضيفًا أنه شعر بإرهاق شديد أثناء الاجتماعات، واستأذن للصعود إلى غرفته، ما دفعه لإبلاغ الفندق الذي حاول جاهدًا نقله إلى المستشفى إلا أنه كان قد توفي.

رواية أخرى
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية «د ب أ» عن موقعي «الجريدة 24» و«زنقة 20 » الإلكترونيين المغربيين، أن رمضان توفي، الأربعاء، داخل مصحة خاصة، نقل إليها إثر إصابته بعارض صحي طارئ داخل غرفته في الفندق بمنطقة أكدال بمراكش.

وأضاف الموقعان أن رمضان كان متواجدًا في مراكش لحضور مؤتمر عربي حول الطاقة، قبل أن يفارق الحياة إثر إصابته بسكتة قلبية، وتم إيداع جثة الراحل المشرحة بمراكش، بناء على تعليمات النيابة العامة من أجل إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة الأسباب الحقيقية وراء الوفاة، ليتم لاحقًا تسليمه لعائلته.

وذكرت مصادر طبية مغربية، بحسب الوكالة الألمانية، أن رمضان شعر بمغص في معدته قبل أن يتوجه للمصحة حيث توفي، وقد وُجِّهت عينات من دمه لأحد المختبرات الطبية بالدار البيضاء لمعرفة ما إذا كانت الوفاة ناجمة عن تسمم. وأشارت المصادر إلى أن عناصر الشرطة انتقلت إلى موقع الحادث لفتح تحقيق في ظروف وملابسات هذا الحادث.

وأوضح الموقعان أن الخبير المصري سبق أن شارك في اجتماعات رسمية مع وزراء البيئة العرب سنة 2014، وتم تكليفه إلى جانب خبراء آخرين، العام 2015، بدراسة الآثار المحتملة للمفاعلين النوويين بوشهر في إيران وديمونة في إسرائيل.

آخر ما كتبه
وتداولت المواقع الإخبارية المصرية آخر تغريدات العالم المصري التى تضمنت صورًا للعالم خلال مشاركته فى مؤتمر للوكالة الدولية للطاقة الذرية بمدينة مراكش فى المغرب، وعلق بالإنجليزية قائلاً: «الاجتماع النهائى لورشة عمل للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن دراسة الاتجاهات الزمنية للتلوث في المناطق الساحلية من خلال تطبيق الأدوات النظرية والنووية، سبتمبر 2019، مراكش، المغرب».