أول تعليق من ولي العهد السعودي على توترات أميركا وإيران: «لانريد حربًا بالمنطقة»

أكد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، في مقابلة صحفية نشرت الأحد، أن «المملكة لن تتردد في التعامل مع أي تهديد لمصالحها الحيوية»، وذلك في أول تعليق له على التوترات الأخيرة في المنطقة بين إيران والولايات المتحدة.

وقال الأمير محمد الذي يشغل أيضًا حقيبة الدفاع، بحسب مقتطفات من مقابلة أجرتها معه جريدة «الشرق الأوسط» السعودية، إن «المملكة لا تريد حربًا في المنطقة (...) لكننا لن نتردد في التعامل مع أي تهديد لشعبنا وسيادتنا ومصالحنا الحيوية»، حسب ما ذكرت «فرانس برس».