رئيس أركان الجيش الجزائري يدعو إلى «حوار جاد» وتقديم «تنازلات» متبادلة

دعا رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق أحمد قايد صالح، الثلاثاء، إلى «حوار جاد وواقعي وبناء» يتم عبره تقديم «تنازلات متبادلة» لإيجاد حل للأزمة التي نشأت من احتجاجات غير مسبوقة منذ 22 فبراير للمطالبة برحيل النظام.

وقال الفريق قايد صالح: «إن السبيل الوحيد لحل الأزمة التي تعيشها بلادنا هو تبني نهج الحوار الجاد والواقعي والبناء» تشارك فيه «شخصيات ونخب وطنية» و«يتم عبره التنازل المتبادل من أجل الوطن»، وفق «فرانس برس».

المزيد من بوابة الوسط