الرئيس المصري ينعى ضحايا الهجوم الإرهابي في المنيا

نعى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى ضحايا الهجوم الإرهابى، الذى استهدف أتوبيس يقل مجموعة من الأقباط فى طريق دير الأنبا صموئيل الصحراوي في محافظة المنيا جنوب البلاد.

وقالت جريدة الأهرام المصرية ليل الجمعة إن «الرئيس عبد الفتاح السيسى الحضور فى افتتاح مسرح شباب العالم، وذلك ضمن فعاليات منتدى شباب العالم فى نسخته الثانية لعام 2018، بالوقوف دقيقة حدادا على أرواح شهداء حادث المنيا».

وقال الرئيس السيسي: «باسمي وباسم الشعب المصري أتقدم بخالص العزاء لأسر شهداء الحادث وأتمني الشفاء للمصابين».

وأعلن تنظيم «داعش» الإرهابي، الجمعة، مسؤوليته عن الهجوم الذي استهدف حافلة ركاب كانت تقل أقباطا في محافظة المنيا المصرية.

وقال مصدر أمني لجريدة الأهرام إن «أتوبيسا يقل عددًا من الأقباط تعرض لهجوم بالقرب من دير الأنبا صموائيل في المنيا حيث قتل 7 أشخاص وأصيب مثلهم».

السيسي يبحث تداعيات حادث المنيا مع القيادات الأمنية.. ومجلس الأمن يدين

وأشار المصدر إلى أن الطريق الرئيسى للدير «مغلق طبقا للتعليمات الأمنيه نظرا لخطورة موقعه في الظهير الصحراوى وانقطاع شبكة الاتصالات في محيطه، حيث استخدم الضحايا دروبا فرعية للوصول إلى الدير، وأنه تتم ملاحقة منفذى الهجوم».

المزيد من بوابة الوسط