واشنطن تعبر عن «قلقها البالغ» بعد قصف الجيش التركي مواقع المقاتلين الأكراد في سورية

أعربت واشنطن عن «بالغ قلقها» حيال الضربات التركية على مواقع المقاتلين الأكراد في سورية ما أدى إلى قيامهم بتعليق القتال ضد تنظيم «داعش».

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية الأميركية روبرت بالادينو للصحافيين إن «الضربات العسكرية الاحادية على شمال غرب سوريا من قبل أي طرف، خصوصا ان أفرادا أميركيين قد يكونون موجودين (في المكان) أو في الجوار، تشكل مصدر قلق كبير لنا»، وفق «فرانس برس».

وأضاف أن «التنسيق والتشاور بين الولايات المتحدة وتركيا بشأن القضايا التي تثير قلقا أمنيا يبقى نهجا أفضل».

المزيد من بوابة الوسط