حزب «الاتحاد الوطني» التونسي يقرر عدم خوض الانتخابات البلدية المقبلة

قرّر حزب الاتحاد الوطني الحر التونسي عدم خوض الانتخابات البلدية المقرر إجراؤها في السادس من مايو المقبل.

وقالت نائبة رئيس الحزب، سميرة الشواشي، في مؤتمر صحفي الثلاثاء بحسب وكالة «تونس أفريقيا للأنباء» إن «المسؤولية الوطنية هي التي تفرض على الحزب دعوة جميع منخرطيه إلى المشاركة في هذا الاستحقاق الانتخابي المنتظر».

ودعت الشواشي كل قواعد الحزب إلى التوجه نحو صناديق الاقتراع واختيار كل من تتوافر فيه الشروط المطلوبة، حتى لا تكون تلك الانتخابات «محطة أخرى من خيبة الأمل والعزوف قد تكلف المجموعة الوطنية تبعات لا يمكن تقدير خطورتها» على حد وصفها.

وأرجعت قرار الحزب العزوف عن المشاركة في الانتخابات إلى ما وصفته بـ«الفراغ التشريعي» بسبب عدم الانتهاء من إعداد مشروع مجلة الجماعات المحلية التي لم تخرج إلى الآن من اللجنة البرلمانية، وعدم إحالتها للنقاش على مستوى الجلسة العامة.

وتابعت أن القرار يرجع أيضًا إلى «عدم وضوح المهام التي ستوكل للمجالس البلدية، إضافة إلى الوضعية المالية للبلديات وضعف مواردها، وهي عوامل تجعل من المستحيل تقديم برامج واضحة ومجدية وتوفير آليات ناجعة للنهوض بواقع البلديات».

المزيد من بوابة الوسط