الفيضانات تشل الحياة في الجنوب التونسي.. والجيش يتدخل

لقي ثلاثة أشخاص على الأقل حتفهم بسبب فيضانات بعدد من مناطق الجنوب التونسي نجمت عن هطول كميات كبيرة من الأمطار، وأنقذت فرق الدفاع الوطني نحو 40 شخصًا من الغرق.

العثور على جثة رئيس مركز الحرس الوطني بمنطقة مطماطة الجديدة التابعة لولاية قابس بعد ساعات من فقدانه صحبة معتمد المنطقة

وقالت وسائل إعلام محلية إن غطاسين تابعين للدفاع المدني عثروا، الأحد، على جثة عامل منبت غابات (62 سنة) بوادي الزركين التابع لمدينة مارث من ولاية (محافظة) قابس، كما تمَّ العثور في نفس اليوم على جثة كهل بوادي وريفن من مدينة مارث، بحسب جريدة «العرب» اللندنية.

وقبل يوم، أعلنت وزارة الداخلية التونسية العثور على جثة رئيس مركز الحرس الوطني بمنطقة مطماطة الجديدة التابعة لولاية قابس بعد ساعات من فقدانه صحبة معتمد المنطقة.

ولقي المسؤول الأمني حتفه وفُـقد آخر في الفيضانات التي اجتاحت مناطق جنوب تونس السبت. وقال الناطق باسم وزارة الداخلية إن عمليات البحث عن المعتمد (مسؤول أمن) الذي فُـقد حينما كان في جولة تفقد للأهالي مع رئيس مركز الحرس الوطني على متن سيارة جرفتها مياه وادي في الجهة لا تزال متواصلة.

الجيش التونسي ينقذ 92 تلميذًا وستة معلمين حاصرتهم المياه داخل مدرسة في مطماطة الجديدة

وأنقذ الجيش التونسي تلميذًا وستة معلمين حاصرتهم المياه داخل مدرسة في مطماطة الجديدة. وأعلنت وزارة الداخلية انقطاع السير السبت في عدة طرق في ولايات قابس وقبلي ومدنين جنوب البلاد بسبب الأمطار الغزيرة.

وأعلن معهد الأرصاد التونسي تقلص فاعلية التقلبات الجوية المسجلة يومي الجمعة والسبت بمناطق الجنوب الشرقي (ولايات مدنين وقابس وتطاوين).

وطلب الناطق باسم وزارة الداخلية، العميد خليفة الشيباني، من المواطنين الالتزام بإشارات الوحدات الأمنية المتمركزة على الطرقات المؤدية إلى مدينة قابس للمحافظة على سلامتهم، مؤكدًا وجود صعوبات عديدة مع تردي أحوال الطقس.

وأعلنت وزارة الداخلية أنَّ فرق الدفاع المدني بولايات قابس ومدنين وتطاوين تمكنت من إنقاذ 37 شخصًا من الغرق من داخل وسائل نقل حاصرتها المياه، مؤكدة أن التدخلات كانت بتنسيق جهود جميع السلطات المحلية.

وتمكَّنت الوحدات الأمنية والعسكرية من القيام بـ63 عملية ضخ للمياه وإزاحة 36 سيارة معطبة أو عالقة من الطريق العام. كما قامت بإجلاء 90 تلميذًا من المدرسة الابتدائية الأفام بني زلطن بمطماطة من ولاية قابس. كما تمكَّنت الوحدات من إجلاء 17 شخصًا بحي الصفاقسي في جربة ميدون من ولاية مدنين.

وأعطى رئيس الحكومة يوسف الشاهد تعليماته بتعزيز الإمكانات المادية والبشرية للفرق الأمنية بولايات الجنوب الشرقي التي عاشت وضعًا سيئًا بسبب فيضانات الأودية نتيجة نزول الأمطار.

 

المزيد من بوابة الوسط