انخفاض إنتاج تونس من الفوسفات بنسبة 18.5% في 2017

أظهرت بيانات رسمية، اليوم الثلاثاء، أن إنتاج تونس من الفوسفات هبط بنسبة 18.5% في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي بسبب احتجاجات واعتصامات عطلت عمليات النقل والإنتاج.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في تونس «وات» عن عبدالرزاق الرتاسي المدير التجاري للإنتاج بشركة (فسفاط) قفصة قوله إن الإنتاج بلغ 3.1 مليون طن مقابل 3.8 ملايين طن في الأشهر التسعة الأولى من 2016. وصادرات الفوسفات في تونس من أهم مصادر إيرادات العملة الأجنبية بالإضافة إلى قطاع السياحة.

وفي مايو الماضي كلف الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي قوات الجيش بحماية المنشآت الحيوية وخصوصًا مواقع إنتاج الفوسفات وحقول الغاز في جنوب البلاد مع تكرر وقف الإنتاج واحتجاجات للمطالبة بتوفير فرص عمل. وكانت الحكومة تتوقع مضاعفة إنتاجها من الفوسفات إلى 6.5 ملايين طن في العام 2017 بأكمله مع زيادة الإنتاج في الربع الأول، لكن في ظل تراجع الإنتاج حتى سبتمبر أيلول يبدو الوصول إلى هدف 6.5 ملايين طن صعب التحقيق.

وكان إنتاج تونس من الفوسفات قد بلغ حوالي 8 ملايين في العام 2010. وفقدت تونس إيرادات بنحو ملياري دولار في السنوات الماضية بسبب تراجع صادراتها من الفوسفات نتيجة الاحتجاجات المتكررة في الجنوب. وخسرت تونس أسواقها التقليدية مثل الهند والبرازيل وتسعى الآن إلى أن تكون أوروبا السوق الرئيسية لصادراتها.

المزيد من بوابة الوسط