مقتل شرطي و«إرهابيين» في تونس

نقلت «رويترز» عن مصادر أمنية أن شرطيًّا واثنين من «المسلحين الإسلاميين» قُـتلوا، فجر اليوم الأحد، في تبادل إطلاق نار بعد هجوم على نقطة تفتيش في مدينة قبلي، جنوب تونس.

الهجوم هو الأول الذي يستهدف دورية أمنية في مناطق سكنية منذ هجوم شنه عناصر «داعش» العام الماضي على مدينة بن قردان الحدودية مع ليبيا، الذي صدته القوات التونسية وقتلت خلاله عشرات المهاجمين.

وأوضحت المصادر لـ«رويترز» أن أربعة أشخاص يمتطون دراجات نارية فتحوا الرصاص على نقطة تفتيش بمنطقة جنعورة في مدينة قبلي وقتلوا رجل أمن. وقال مصدر أمني: «استشهد رجل أمن وقُتل (إرهابيان) اثنان في المواجهة بعد أن هاجم (إرهابيون) نقطة تفتيش في جنعورة على متن دراجات نارية».

وأُصيب ثلاثة من رجال الأمن أيضًا في تبادل إطلاق النار.

وتتولى القوات التونسية حاليًّا التفتيش عن مهاجم آخر ما زال فارًّا.

المزيد من بوابة الوسط