سجن 193مصريًا في قضية «متحف ملوي»

قال محام إن محكمة مصرية عاقبت اليوم الأحد 193 متهما بالسجن فترات مختلفة في قضية عنف وقع في 2013 بمحافظة المنيا بعد فض اعتصامين لأعضاء ومؤيدي جماعة الإخوان في القاهرة والجيزة، بحسب تقرير نشرته وكالة «رويترز».

ونقلت الوكالة عن المحامي خالد الكومي إن المحكمة في محافظة أسيوط عاقبت 42 متهما في القضية التي عرفت إعلاميا باقتحام متحف ملوي بالسجن المشدد عشر سنوات لكل منهم بينما عوقب اثنان بالسجن خمس سنوات لكل منهما وعوقب متهم بالسجن ثلاث سنوات. وأضاف أن 148 متهما عوقبوا بالسجن المؤبد غيابيا. وبرأت المحكمة عشرة متهمين.

وكان شهود عيان قالوا إن لصوص آثار استغلوا مظاهرات الاحتجاج واقتحموا المتحف يوم فض اعتصامي «رابعة» في القاهرة و«النهضة» في الجيزة لسرقة محتوياته. وقتل خلال الاقتحام موظف في المتحف الذي أعيد ترميمه خلال السنوات الماضية وافتتح في سبتمبر. وقال الكومي إن المحكوم عليهما بالسجن خمس سنوات هما القياديان الإخوانيان عبد الإله حافظ ونبيل جميل.

وعاقبت محكمة جنايات القاهرة 127 متهما بالسجن فترات مختلفة أمس السبت لإدانتهم في ثلاث قضايا احتجاجات شابها العنف بعد عزل مرسي وفض الاعتصامين. ويقول قانونيون إن السجن المشدد يحرم المحكوم عليه من العفو عن جزء من العقوبة في حالة حسن السير والسلوك خلال قضاء الجزء الأكبر منها.