تونس تدعو إلى ضرورة احترام إرادة الشعب التركي

أكدت وزارة الشؤون الخارجية التونسية، اليوم السبت، «تضامن تونس مع السلطات التركية المنتخبة»، داعية في هذا الصدد إلى «ضرورة الحفاظ على المؤسسات الدستورية واحترام إرادة الشعب التركي».

وأشارت إلى أن تونس «تجدد رفضها المبدئي لكل محاولة للاستيلاء على الحكم بانتهاج القوة والعنف مشددة على أنّ السبيل الوحيد للوصول إلى السلطة في كل الأنظمة الديمقراطية يمرّ بالضرورة عبر الانتخابات الحرة والديمقراطية الشفافة»، كما أكدت وفق ذات البيان متابعة تونس الأحداث التي تشهدها تركيا منذ مساء أمس الجمعة، بحسب وكالة الأنباء التونسية «وات».

وكانت وزارة الشؤون الخارجية قد أعلنت في وقت سابق اليوم بأن الجالية التونسية المقيمة بتركيا بخير وأن «السفارة التونسية بأنقرة والقنصلية العامة بإسطنبول تواصلان متابعة أوضاعها عن كثب في ظل الأحداث التي تشهدها تركيا، مضيفة أنه سيتم تأمين عودة العالقين بالمطار إلى أرض الوطن بمجرد إلغاء حظر الطيران الذي فرضته السلطات التركية».

يذكر أن مجموعة من داخل الجيش التركي حاولت مساء أمس الجمعة الإطاحة بالحكومة وأن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قد قال صباح اليوم السبت أن الحكومة تتابع مهامها وإنه يدير السلطة بعدما شهدت البلاد محاولة انقلاب خلال الليلة الماضية.

المزيد من بوابة الوسط