«فرونتكس» قلقة من تزايد عدد المهاجرين المنطلقين من مصر

أبدى رئيس الوكالة الأوروبية لمراقبة الحدود (فرونتكس)، فابريس ليجيري اليوم الثلاثاء، قلقه من تزايد عدد المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى أوروبا بحرًا انطلاقًا من مصر.

وقال ليجيري لمجموعة «فونك» الصحفية الألمانية التي تضم عدة صحف «بدأت مصر في التحول إلى بلد انطلاق» للمهاجرين، «هذا العام العدد يناهز ألف عملية عبور على سفن مهربين مصريين باتجاه إيطاليا والعدد في ازدياد»، بحسب «فرانس برس».

وشدد على أن هذه الرحلة «خطرة جدًا» إذ تستغرق في أغلب الأحيان أكثر من عشرة أيام، وأضاف «كما أن عددًا قليلاً من السفن يسلك هذه الطريق في حال تطلب الأمر مساعدة مهاجرين على متن زورق يعترض للغرق».
ومنذ بداية الربيع تمت نجدة عدد متزايد من مراكب الصيد التي انطلقت من مصر وعلى متنها مئات من الأشخاص، وهم يمثلون 10 بالمئة من الواصلين، بحسب المفوضية السامية للاجئين.

وكثيرًا ما تنطوي هذه الرحلة على عمليات نقل للمهاجرين من مركب إلى آخر في اليم وباستخدام مراكب متهالكة، وأكد ليجيري أيضًا أنه منذ غلق طريق البلقان باتت عمليات الانطلاق تتم من سواحل شمال أفريقيا خصوصًا من ليبيا باتجاه إيطاليا.

وقال «إن طريق المتوسط الوسطى لم يسبق أن شهدت مثل هذا الإقبال»، مضيفًا أن «اللاجئين الذين يصلون إلى إيطاليا انطلاقًا من ليببا يزيد عددهم 13 إلى 14 ضعفًا على عدد الواصلين إلى اليونان من تركيا». ولقي أكثر من عشرة آلاف مهاجر حتفهم في المتوسط عند محاولتهم الوصول إلى أوروبا منذ 2014 منهم 2800 منذ بداية 2016.