مصر: منع مديرة مؤسسة حقوقية من السفر لاتهامها في قضية تمويل أجنبي

قالت مصادر في مطار القاهرة إن سلطات المطار منعت اليوم الاثنين ناشطة حقوقية من السفر إلى لبنان، على خلفية اتهامات في قضية تلقي تمويل أجنبي.

وأضافت المصادر وفق «أصوات مصرية» اليوم إن منع مُزن حسن مدير مؤسسة نظرة للدراسات النسوية من السفر جاء «تنفيذًا لقرار من قاضي التحقيق في قضية التمويل الأجنبي بوضع اسمها على قوائم الممنوعين من السفر».

وأوضحت أن مزن حسن كانت في طريقها إلى لبنان للمشاركة في بعض فعاليات المجلس الاقتصادي والاجتماعي بالأمم المتحدة الذي تعمل كمستشارة له. وتابعت أنه جرى إبلاغ الناشطة بوجود اسمها على قوائم الممنوعين من السفر وإنزال حقائبها من الطائرة، مشيرةً إلى أن سلطات المطار سمحت للناشطة بالخروج منه.

كان قاضي التحقيقات استدعى مزن حسن للتحقيق رسميًا في القضية رقم 173 لسنة 2011، والمعروفة بقضية «تمويل منظمات المجتمع المدني». وطالبت هيئة قضائية في مارس الماضي بمنع حقوقيين من التصرف في أموالهم على خلفية التحقيقات التي تجرى بشأنهم في القضية.

وتعود القضية إلى العام 2011، حيث وجهت اتهامات إلى 43 من المصريين والأجانب بتلقي معونات من بعض الدول بلغت 60 مليون دولار، من خلال 68 منظمة حقوقية وجمعية أهلية تعمل بمصر دون ترخيص. وتعمل مؤسسة نظرة للدراسات النسوية كجمعية مجتمع مدني في مصر منذ ديسمبر 2007.

المزيد من بوابة الوسط