مصر تدين هجومًا على مكتب للمخابرات الأردنية في مخيم البقعة

دانت وزارة الخارجية المصرية هجومًا وقع صباح اليوم الاثنين في الأردن، واستهدف مكتبًا للمخابرات العامة الأردنية في مخيم البقعة شمال العاصمة عمان، معربة عن تعازيها للحكومة الأردنية ولأسر الضحايا.

وبحسب وكالة «رويترز»، فإن خمسة أشخاص قُتلوا -وهم ثلاثة ضباط وحارس وموظف اتصالات- في هجوم مسلح على المكتب المحلي للمخابرات في مخيم البقعة للاجئين الفلسطينيين.

ومخيم البقعة هو أكبر مخيم في الأردن ويؤوي أكثر من 70 ألف لاجئ.

وقال الناطق باسم الخارجية، في بيان تلقت «أصوات مصرية» نسخة منه، إن مصر تقف وتتضامن «مع المملكة الأردنية الهاشمية في مواجهة ظاهرة الإرهاب التي تستهدف أمنها واستقرارها، وكذلك كافة ما تتخذه من إجراءات لمواجهة أعمال العنف والإرهاب».

والأردن من الدول العربية التي ساندت مصر بعد عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان في يوليو من العام 2013 عقب تظاهرات حاشدة خرجت ضده.

وجدد الناطق، بحسب البيان، تأكيد مصر على موقفها الثابت القائم على «ضرورة محاربة الإرهاب الغاشم الذي لا يفرق بين دين وعرق، ولا يعرف حدودًا، ويتنافى مع كافة المبادئ والقيم الإنسانية»، مشيرًا إلى ضرورة التضامن الدولي لوضع حد لهذه الظاهرة ومحاصرتها على مستويي الفكر والتمويل.

 

المزيد من بوابة الوسط