سجن شاب وفتاة تبادلا القبل في شوارع تونس

القاهرة - بوابة الوسط |
شاب وفتاة في شوارع تونس. (أرشيفية). (photo: )
شاب وفتاة في شوارع تونس. (أرشيفية).

أصدرت محكمة في تونس، أمس الثلاثاء، حكمًا بسجن شاب فرنسي - جزائري 4 أشهر، وصديقته التونسية 3 أشهر بعد ضبطهما في سيارة «يتبادلان القبل».

وقال الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية، سفيان السليطي، إن الشابين ضبطا في الطريق السياحية بمنطقة قمرت بداخل سيارة بين الأشجار المتاخمة لهذه الطريق «في حالة مخلة بالآداب العامة»، وفقًا لوكالة الأنباء التونسية.

وعبر السفير الفرنسي في تونس عن انشغاله الشديد بالحكم الصادر ضد مواطنه وصديقته فيما صار يعرف بـ«قضية القبلة»، بحسب «فرانس 24».

ونفى السليطي أن تكون القضية متعلقة بقبلة، قائلاً إنه تم توجيه تهم ضد الشابين تتعلق «بالتجاهر عمدًا بالفُحش، وهضم جانب موظف عمومي أثناء قيامه بمهامه، والسكر الواضح، والاعتداء على الأخلاق الحميدة»، بحسب الوكالة.

وكانت الصحفية والناشطة النسوية ريم سوودي، انتقدت في تصريحات لـ«بي بي سي»، التهم الموجهة ضد الشابين باعتبار أنها «تهم فضفاضة».

وأضافت سوودي: «بسبب ردود الفعل على التهمة والقضية (عمومًا) أراد الطرف الرسمي أن يحفظ ماء وجهه فحاول أن يعطي التهمة شكلاً أخلاقيًا»، مؤكدة: «في تونس هناك تقدم على مستوى المجتمع، والحريات، والتشريع، لكن هذا لا يمنع وجود نقص في الهياكل التي تشرف على تطبيق القوانين كالأمن والداخلية التي تعترف بنقص تأهيل (كوادرها)».

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات