Atwasat

بعد سنوات من خطفه في ليبيا.. إطلاق رهينة جنوب أفريقي على الحدود بين مالي والجزائر

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 18 ديسمبر 2023, 01:02 صباحا
WTV_Frequency

بعد نحو ست سنوات من خطفه في ليبيا، تأكد الأحد إطلاق الرهينة الجنوب أفريقي جيركو فان ديفينتر، بعد الإفراج عنه عند المنطقة الحدودية بين مالي والجزائر.

وخُطف ديفينتر (البالغ اليوم 48 عاما) على يد تنظيم القاعدة في أوباري الليبية في نوفمبر العام 2017؛ فيما كشفت جريدة «ليبراسيون» الفرنسية الأحد إطلاق الرهينة جيركو فان ديفينتر قبل أن يستقل الطائرة المتوجهة إلى الجزائر العاصمة.

منظمة جنوب أفريقية تقوم بدور الوسيط في إطلاق جيركو
ونقلت الجريدة عن مصادر أمنية وإنسانية تأكيد نبأ الإفراج عنه عند الحدود بين مالي والجزائر، مضيفة أن منظمة إنسانية في جنوب إفريقيا قامت بدور الوسيط في عملية الإفراج.

وجيركو فان ديفينتر كان يعمل في شركة أمنية، وخطف في ليبيا في 3 نوفمبر العام 2017 أثناء توجهه إلى موقع بناء محطة كهرباء- على بعد حوالي ألف كيلومتر من طرابلس- ثم نقل إلى مالي.

وقال المصدر الأمني إنه بعد الإفراج عنه بات ديفينتر حاليا تحت المراقبة في أحد مستشفيات الجزائر العاصمة، فيما تقرر عودته إلى جنوب أفريقيا في موعد غير محدد.

رهينة فرنسي سابق يرحب بإطلاق زميله: هدية ميلاد رائعة
قبل ذلك، قال رهينة فرنسي سابق- يدعى أوليفييه دوبوا عند إطلاقه في مارس الماضي- إنه احتجز لأكثر من عام مع الممرض الجنوب إفريقي. وكتب دوبوا اليوم الأحد على منصة إكس»: «هدية ميلاد رائعة».

وفي نهاية مايو الماضي أظهر مقطع فيديو جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي رجلا بلحية طويلة بدا أنه جيركو فان ديفينتر.

وذكر المقطع أنه محتجز في شمال مالي من قبل جماعة «نصرة الإسلام والمسلمين» التابعة لتنظيم القاعدة، وطلب المساعدة بشكل عاجل لتسهيل إطلاقه.

وفي مقطع فيديو نشر في يناير العام 2019، بكى جيركو فان ديفنتر، داعيًا إلى المساعدة في إلى إطلاقه، مشيرا إلى حالته الصحية.

الخاطفون طلبوا 1.5 مليون دولار فدية
وفي ذلك الوقت كان خاطفوه يطالبون بدفع مبلغ 1.5 مليون دولار فدية، وفقا لمدير منظمة «وقف الواقفين» غير الحكومية العالمية، امتياز سليمان. ومنذ ذلك الحين، لم يظهر عنه أي جديد.

وقال جيركو حينها إن الإرهابيين فشلوا في الاتصال بحكومة جنوب أفريقيا على الرغم من محاولاتهم العديدة، مؤكدا أن وجوده ليس له قيمة بالنسبة لهم.

- ظهور مواطن جنوب أفريقي اختطف في ليبيا وسُلم إلى «القاعدة» في مالي
-« فرانس برس»: عائلة الرهينة الفرنسي الوحيد في العالم تدين «صمتا لا يمكن احتماله»
- فدية و200 «إرهابي».. كواليس صفقة فرنسية لتحرير الرهائن تغذي القلق الأمني على تماس الجنوب الليبي

تنظيم القاعدة متخصص في خطف رهائن؟
وفي العام 2011، خطف تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ستيفن ماكغروون، المواطن الجنوب أفريقي في منطقة تمبكتو بدولة مالي، قبل إطلاقه في العام 2017. وقالت جنوب أفريقيا في ذلك الوقت إنها لم تدفع أي فدية للإرهابيين.

وتنشط على أراضي مالي جماعات متطرفة فيما شهدت عدة مرات اشتباكات بين المجموعتين فضلا عن تنفيذهما هجمات ضد القوات المالية والمدنيين.

 

 

مـزيـد من تـقـاريـر بـوابـة الوسـط  ———————

■  تحقيق استقصائي: «الكلبتوقراطية» تنتعش في ليبيا بالفساد والجريمة المنظمة
■  «القيادة العامة»: حفتر والمنفي وعقيلة يرحبون بالمشاركة في مبادرة باتيلي شريطة عدم الإقصاء ومراعاة التحفظات
■  الخارجية الروسية: ليبيا باتت عمليًا منقسمة.. والغرب يسعى لتحويلها إلى ساحة مواجهة
■  بعد سنوات من خطفه في ليبيا.. إطلاق رهينة جنوب أفريقي على الحدود بين مالي والجزائر
■  مصدر أمني يؤكد لـ«بوابة الوسط»: عماد بن رجب المحكوم في قضية «الوقود المغشوش» غادر ليبيا
■  «حكومة الوحدة»: 20 ألف موقوف بالسجون الليبية كافة
■  حبس مسؤولين بمؤسسة النفط و«البريقة» لتوريدهما وقودا غير مطابق للمواصفات
■  «ZARA» تعتذر.. ونشطاء التواصل الاجتماعي: «تبريرات كاذبة»
■  التدمير الذاتي للرسائل الصوتية.. آخر تحديثات «واتساب»
■  ماسك: «البشر سيختفون» لهذا السبب
■ حملة تحت هاشتاج «راكم تنسوا درنة» للتذكير بأن درنة لم تُشف بعد

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
غلق مخبز مخالف في سبها
غلق مخبز مخالف في سبها
ضبط وقود وسلع قبل تهريبها في معبر رأس اجدير
ضبط وقود وسلع قبل تهريبها في معبر رأس اجدير
تزامنا مع استمرار احتجاز السنوسي.. مجلس الدولة يدين «حوادث الخطف» ويدعو إلى محاسبة مرتكبيها
تزامنا مع استمرار احتجاز السنوسي.. مجلس الدولة يدين «حوادث الخطف»...
حالة الطقس في ليبيا (السبت 13 يوليو 2024)
حالة الطقس في ليبيا (السبت 13 يوليو 2024)
«العربية لحقوق الإنسان» تدين «خطف» السنوسي وتدعو إلى إطلاقه
«العربية لحقوق الإنسان» تدين «خطف» السنوسي وتدعو إلى إطلاقه
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم