Atwasat

تحقيق فرنسي يكشف تورط «فرونتكس» بتسليم مهاجرين لـ«ميليشيات ليبية»

الجزائر - بوابة الوسط: عبدالرحمن أميني الإثنين 11 ديسمبر 2023, 11:50 مساء
WTV_Frequency

نقل تحقيق فرنسي شهادات لمهاجرين وقعوا في أيدي «ميليشيات ليبية» تسمى «طارق بن زياد» لا تتبع خفر السواحل، حيث جرى اعتراضهم في وسط البحر المتوسط، عن طريق وكالة حماية الحدود البحرية الأوروبية «فرونتكس» التي تقوم بتسهيل عملية تحويل وجهة مهاجرين غير نظاميين من حيث أتوا.

وتتبعت جريدة «لوموند» الفرنسية، وفق ما نشرت اليوم الاثنين، أنشطة قارب ليبي سريع يسمى «طارق بن زياد» اعترض قوارب مهاجرين في البحر المتوسط، بمنطقة البحث والإنقاذ الأوروبية، بدعم من «فرونتكس».

وأفاد التحقيق الفرنسي أن «طارق بن زياد» كلمات كانت منقوشة على الهيكل الأزرق للقارب، وهو اسم «ميليشيا تعمد بانتظام إلى اعتراض قوارب المهاجرين قبالة سواحل ليبيا وخارجها»، في المنطقة المالطية التي يفترض أن تكون في منطقة تدخل الاتحاد الأوروبي.

- «العفو الدولية» تطالب «فرونتكس» بالشفافية بشأن تعاونها مع ليبيا في مجال الهجرة
- اعترفت بأنها «مكان غير آمن».. «فرونتكس» تدافع عن إشراك ليبيا في إنقاذ المهاجرين
- تحقيق أوروبي داخلي حول دور «فرونتكس» في مأساة غرق مئات المهاجرين انطلقوا من ليبيا

تزويد «ميليشيات ليبية» بإحداثيات تتبع قوارب المهاجرين
وأضافت الجريدة أن القوات المسلحة المالطية و«فرونتكس» قامتا في عدة مناسبات بتزويد هذه المجموعة المسلحة بإحداثيات نظام تحديد المواقع العالمي للقوارب التي تسعى للوصول إلى أوروبا، وهي المعلومات التي أدت إلى اعتراض المهاجرين وإرسالهم قسريًّا إلى ليبيا، حيث يقعون ضحايا لـ«سوء المعاملة»، في «انتهاك كامل للقانون الدولي».

ففي السنوات الأخيرة تعرضت مالطا، التي تقع على إحدى طرق الهجرة الرئيسية بين شمال أفريقيا وأوروبا، للانتقادات عدة مرات من قبل المفوضية السامية لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة ومنظمات حقوق الإنسان؛ بسبب الأساليب التي تتبعها وتستخدمها لمنع وصول المهاجرين إلى شواطئها.

وكشف التحقيق أن «الميليشيا» اعتقلت المئات من المهاجرين الذين جرى «تحويل وجهتهم وتعرضوا للتعذيب والضرب وأُلقي بعضهم في مياه الميناء»، حيث «يُتركون هناك لساعات ليأكل الملح جلودهم»، على حد ما توصل إليه التحقيق الفرنسي.

وبناء على روايات أوردتها الجريدة على لسان مهاجرين كانوا قد ركبوا البحر باتجاه السواحل الجنوبية لمالطا أو إيطاليا على أمل الالتحاق بإحدى الدول هناك، فإن من بينهم سوريون ولبنانيون. ونقلت عن شاب لبناني يدعى باسل قوله «عندما بدأنا الرحلة، كنت متفائلاً، كان البحر جيدًا وكل شيء على ما يرام».

حلم باسل اللباني تحطم في ليبيا
وأضاف باسل، الذي استخدام اسمًا مستعارًا كإجراء أمني، إنه «كان يأمل في الالتحاق بإحدى الدول الإسكندنافية، حيث يعمل شقيقه، ولم يتوقع أن ينتهي به الأمر في ليبيا».

وتتابع الجريدة أنه «في اليوم الثامن من السفر، وبينما كانت سفينة الصيد قبالة سواحل مالطا، اقترب منها زورق سريع مجهول، وهو ليس تابعًا للسلطات المالطية، ولا الإيطالية التي تعمل بانتظام في المنطقة، ولا حتى الجماعات التي تعمل تحت راية خفر السواحل الليبي».

يضيف باسل: «قلنا لهم اتركونا وشأننا، وكان لدينا أطفال ونساء على متن السفينة لكنهم اتهمونا بحيازة أسلحة ومخدرات وفتحوا النار».

ثلاث ساعات من المطاردة في المياه.
وحاولت سفينة الصيد القديمة الفرار، لكنها لم تكن تملك الوسائل اللازمة لمواجهة القارب السريع القوي، حيث سمحت المحركات الثلاثة لركاب القارب السريع «طارق بن زياد» بالصعود إلى سفينة الصيد بعد ثلاث ساعات من المطاردة في المياه.

وبالإضافة إلى باسل، تمكنت صحيفة «لوموند» من إجراء مقابلات مع ستة مهاجرين آخرين اعترضهم رجال هذه «الميليشيا» منذ مايو الماضي، وتحدثوا جميعًا عن «العنف والإذلال والابتزاز الذي يقعون ضحايا له».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
انطلاق فعاليات «ملتقى ومعرض ليبيا الدولي للتعليم والتدريب» في بنغازي
انطلاق فعاليات «ملتقى ومعرض ليبيا الدولي للتعليم والتدريب» في ...
مؤسسة النفط: شركة «أركنو» شريك في إنتاج حقلي مسلة والسرير
مؤسسة النفط: شركة «أركنو» شريك في إنتاج حقلي مسلة والسرير
الدبيبة يوافق على تحويل مستحقات العاملين بالخارج بـ«ضريبة الدولار»
الدبيبة يوافق على تحويل مستحقات العاملين بالخارج بـ«ضريبة ...
تكليف باتيلي بمهمة الوساطة بين «إيكواس» و«كونفدرالية الساحل»
تكليف باتيلي بمهمة الوساطة بين «إيكواس» و«كونفدرالية الساحل»
مستشار المنفي: الاتفاق السياسي يمنح مجلس الدولة حق مناقشة مشاريع القوانين قبل إحالتها للبرلمان
مستشار المنفي: الاتفاق السياسي يمنح مجلس الدولة حق مناقشة مشاريع ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم