Atwasat

تحقيق لقناة «الوسط»: من المسؤول عن تراجع قيمة الدينار؟

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 19 نوفمبر 2023, 06:47 مساء
WTV_Frequency

رصد تحقيق لقناة «الوسط» (Wtv) أسباب وتداعيات تراجع قيمة العملة الليبية أمام الدولار الأميركي، وسط تبادل الاتهامات بين حكومتي الدبيبة وأسامة حماد بالمسؤولية عن الارتفاع المتوالي لسعر صرف الدولار في السوق الموازية، وتخوفات من انعكاسات ذلك على الظروف المعيشية للمواطنين.

وفي حين أرجع البعض الأزمة الأخيرة إلى مضاربات في السوق الموازية، فإن الدبيبة تحدث سابقًا عن ما سماه «الإنفاق الموازي» لحكومة حماد والذي «تجاوز 15 مليار دينار» و«ساهم في ارتفاع سعر صرف الدولار» أمام الدينار، لكن الأخير قال إن تصريحات الدبيبة بشأن «وجود إنفاق موازٍ» بمثابة «تبرير لإخفاق حكومته في جميع المجالات، وآخرها افتعال أزمة وهمية لزيادة أسعار النقد الأجنبي في السوق الموازية».

علي الصلح: وجود حكومتين يؤثر على سعر الصرف بشكل مباشر
الخبير الاقتصادي علي الصلح يرى في تصريح إلى قناة «الوسط» أن وجود حكومتين يؤثر على سعر الصرف بشكل مباشر، فضلًا عن عدم وجود برنامج للنفقات، وبالتالي توقع عدم استقرار سعر الصرف في الوقت الحالي رغم استقرار إنتاج النفط.

وخلال اجتماع حكومة الوحدة الوطنية الموقتة في التاسع من نوفمبر الجاري، قال وزير الاقتصاد والتجارة محمد الحويج إن تراجع الدينار يؤثر سلبًا على أسعار السلع والبضائع، مرجعًا ما حدث إلى السياسات النقدية الخاصة بالمصرف المركزي في إصداره سندات مالية موقعة من وزارة المالية، وهي سبب ارتفاع الدين العام وسعر الدولار.

- حماد يرد على الدبيبة بشأن «الإنفاق الموازي»
- «فلوسنا»: خبراء اقتصاديون يقيمون موقف «المركزي» من تراجع قيمة الدينار الليبي

عاطف الحاسية: مشكلة سعر الصرف «سياسية أكبر منها حوكمية»
وتحدث المحلل الاقتصادي والأكاديمي عاطف الحاسية، إلى قناة «الوسط» عن إنفاق حكومة الدبيبة «بدون رقابة جهة تتبع مجلس النواب»، في ظل عدم اعتماد الميزانية من البرلمان، بينما حكومة حماد لم يكن لديها الإمكانات اللازمة لتدبير النفقات المعتمدة من المجلس، وبالتالي تعددت جهات الإنفاق، مشيرًا إلى أن أزمة سعر الصرف «مشكلة سياسية أكبر منها مشكلة حوكمية».

الخبير الاقتصادي محمد الشحاتي يقول إن السوق الموازية تتحرك بمجرد وجود ثغرة في تغطية المصرف المركزي لطلبيات العملة الصعبة، عندما تحدث فجوة، ربما يتوقع المضاربون حدوثها فيستعدون لها، ومرات يصنعون أزمات للعرض في السوق الموازية، وهو ما يؤدي إلى ارتفاعات سريعة للطلب على الدولار، ولا يستطيع المصرف مجاراتها بسهولة، وحركة المضارب أكثر مرونة من إجراءات المصرف.

علي الشريف: غياب السياسة النقدية للمصرف المركزي
ولفت الخبير الاقتصادي علي الشريف إلى غياب سياسة المصرف المركزي، ومنها عدم وجود آلية صحيحة لمراقبة سعر الصرف، أو سياسة نقدية تقوم بمتابعة السعر في الأسواق العالمية والسوق المحلية، فضلًا عن عدم تغطية طلب كبار التجار على العملة الأميركية.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
إحباط تهريب 120 ألف لتر من الوقود بمنطقة الحمادة الحمراء
إحباط تهريب 120 ألف لتر من الوقود بمنطقة الحمادة الحمراء
النائب العام يوجه بتنفيذ «50 ألف حكم جنائي متأخر» في طرابلس
النائب العام يوجه بتنفيذ «50 ألف حكم جنائي متأخر» في طرابلس
«هنا ليبيا» يتابع: برنامج تدريبي لحرس الحدود بطرابلس.. والصرف الصحي في طبرق
«هنا ليبيا» يتابع: برنامج تدريبي لحرس الحدود بطرابلس.. والصرف ...
«وسط الخبر» يناقش: اجتماع القاهرة.. تمخض المجلسان والمولود تشاور ومقترحات
«وسط الخبر» يناقش: اجتماع القاهرة.. تمخض المجلسان والمولود تشاور ...
أهالي الزاوية ينددون بتصريحات الطرابلسي ويطالبون بإقالته فورا (فيديو)
أهالي الزاوية ينددون بتصريحات الطرابلسي ويطالبون بإقالته فورا ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم