Atwasat

«داخلية حكومة باشاغا» تعلن التأهب لـ«فرض الأمن داخل طرابلس»

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 23 أغسطس 2022, 10:02 مساء
WTV_Frequency

طالبت وزارة الداخلية بالحكومة المكلفة من مجلس النواب برئاسة فتحي باشاغا، كافة منتسبيها ومكوناتها برفع أقصى درجات الاستعداد والتأهب لـ«حماية الممتلكات العامة والخاصة والمرافق والأهداف الحيوية من أي عبث أو تخريب، والمحافظة على أمن وسلامة المواطنين والعمل على فرض الأمن واستتبابه داخل العاصمة طرابلس وكافة المدن والمناطق على التراب الليبي».

وأكدت الوزارة، في بيان عبر صفحتها على «فيسبوك»، ما جاء في البيان الصادر عن الحكومة اليوم الثلاثاء، بشأن «تغليب مصلحة الوطن فوق أي اعتبارات شخصية، وأن حكومة الوحدة الوطنية انتهت صلاحيتها وليس لها شرعية».

«داخلية باشاغا» تحذر من منع ممارسة الحكومة مهامها من طرابلس
وحذرت كافة مكونات الوزارة من «الانخراط في أي أعمال قد تهدد الأمن العام أو الالتحاق بأي تشكيلات مسلحة تقف أمام شرعية الحكومة الليبية، وحقها في ممارسة مهامها من داخل مدينة طرابلس».

وشددت الوزارة على أن «القانون فوق الجميع، وأنه سيكون الرادع لكل من يحمل السلاح لترهيب وترويع الآمنين، مع التأكيد على أن العفو والصفح والمصالحة هو شعار الحكومة الليبية».

- حكومة باشاغا: نمد أيدينا بالسلام.. ولا قتال مع من اتبع الشرعية
- واشنطن «قلقة» من احتمال تجدد العنف في ليبيا وتدعو إلى 3 خطوات
- البعثة الأممية: الانسداد السياسي لا يمكن حله بالمواجهة المسلحة.. ولكن عبر الانتخابات

توترات في طرابلس
وتشهد العاصمة طرابلس الأسابيع الأخير حالة من التوتر في ظل ما يجرى تداوله من معلومات عن تحركات وتحشيدات عسكرية، على خلفية التنازع على السلطة بين حكومة الوحدة الوطنية برئاسة عبدالحميد الدبيبة، والحكومة المكلفة من مجلس النواب برئاسة فتحي باشاغا.

وفي بيان صدر اليوم الثلاثاء، قالت الحكومة المكلفة من مجلس النواب، إن حكومة الوحدة الوطنية الموقتة «انتهت صلاحيتها ومدتها وليست لها شرعية». ونبهت في بيان إلى أنه «لا ظلم ولا قتال مع من اتبع الشرعية واختار الوطن دون سواه»، وأنها تمد يدها بـ«السلام وتسعى لحقن الدماء».

قلق أميركي
واستبقت الولايات المتحدة الأميركية هذه التطورات، ببيان صدر مساء أمس الإثنين، عبرت فيه عن «قلقها العميق» من «تجدد التهديدات بمواجهة عنيفة في طرابلس»، مطالبة بثلاث خطوات؛ وذلك بالتزامن مع حالة الانسداد السياسي في البلاد.

ودعا الناطق باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، في بيان صحفي نشره الموقع الإلكتروني للوزارة، إلى وقف التصعيد الفوري «من قبل جميع الأطراف»، قائلًا إن الغالبية العظمى من الليبيين تسعى إلى اختيار قيادتهم بشكل سلمي من خلال الانتخابات.

دعوة أممية لوقف التصعيد
كما عبرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، في وقت سابق اليوم، عن «قلقها البالغ» مما يجري من تحشيد للقوات وتهديدات باللجوء إلى القوة لتسوية مزاعم الشرعية في ليبيا، داعية إلى «وقف التصعيد على الفور».

وقالت البعثة في بيان، إن الانسداد السياسي وجميع أوجه الأزمة التي تحيق بليبيا «لا يمكن حلها بالمواجهة المسلحة»، وأن حل هذه القضايا لا يأتي إلا من خلال «ممارسة الشعب الليبي حقه في اختيار قادته وتجديد شرعية مؤسسات الدولة عبر انتخابات ديمقراطية».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
الباعور يبحث مع أورلاندو التجهيزات لمؤتمر الهجرة في طرابلس
الباعور يبحث مع أورلاندو التجهيزات لمؤتمر الهجرة في طرابلس
إتلاف كميات من «الدلاع» الفاسد في أجدابيا
إتلاف كميات من «الدلاع» الفاسد في أجدابيا
إطلاق الصحفي أحمد السنوسي من النيابة العامة في طرابلس
إطلاق الصحفي أحمد السنوسي من النيابة العامة في طرابلس
توقيف وافدة خطفت طفلًا لابتزاز ذويه في بنغازي
توقيف وافدة خطفت طفلًا لابتزاز ذويه في بنغازي
بعد المنفي.. رئيس الأركان التركي ينقل للدبيبة رسالة من إردوغان
بعد المنفي.. رئيس الأركان التركي ينقل للدبيبة رسالة من إردوغان
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم