Atwasat

تصريح لوزير التعليم العالي في حكومة الدبيبة يثير جدلا: «إعادة الزواج وإكثار الأسر أهم من الدراسة»

القاهرة - بوابة الوسط الأحد 07 أغسطس 2022, 10:18 مساء
WTV_Frequency

أثار وزير التعليم العالي بحكومة الوحدة الوطنية الموقتة، عمران القيب، ضجة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما قال إن «الزواج وإكثار الأسر أهم من الدراسة»، وهو ما اعتبره البعض «سقطة» غير مقبولة من الوزير المسؤول عن القطاع الأهم في كل دول العالم.

وقال القيب، في مقابلة مع قناة «ليبيا الأحرار»، مساء السبت، إن «الهرم السكاني في ليبيا (مضروب) في الوسط. الفئة العمرية اللي دخلت الحروب من عمر الـ16 إلى الـ22 عاما راهم ماتوا، ولا بُد من إعادة الزواج. لا بُد من إكثار الأسر، وهو أهم الدراسة».

واستقطعت وسائل إعلام ليبية وصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي حديث الوزير من المقابلة، وجرى تداوله على نطاق واسع، ففي حين اكتفى البعض بنشره مصحوبًا بعلامات الاستفهام والاستغراب، جاءت تعليقات آخرين متهكمة.

سخرية وتهكم من تصريح
وتحول التصريح إلى مادة للتندر، عبر موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، حيث علّق أحدهم ساخرًا بأن الوزير يستحق أن يكون «مفتي الديار وبلا منازع»، وآخر اعتبره يستحق أن «يُكلَّف بحقيبة وزارة مراقبة الزواج والتكاثر».

- الدبيبة: جامعات ليبيا أفضل من التي يوفد إليها بعض الطلاب.. وعانينا من العشوائية
- القيب: لا إيفاد خارجيا إلا للتخصصات النادرة.. وميزانية الدولة لا تستوعب عدد المعيدين

التعليم أهم قطاع
أما الفتاة «ملك»، فكان تعليقها موضوعيًا وجادًا، عندما تساءلت: «هل فيه إنسان يتخيل يطلع وزير التعليم العالي ويصرح إن الزواج أهم من الدراسة؟ التعليم أهم قطاع في أي دولة في العالم ومن ثم الصحة.. فشلهم يعني انهيار دولة تامة». وتعتقد «ملك» أن هدفهم (المسؤولين) أن يكون «الشعب جاهلًا، أكبر همومه قوت يومه فقط، بحيث متكونش فيه ناس متعلمه تحاسبهم أو تؤثر على مناصبهم».

وربط الصحفي الليبي «أحمد الزعيليك»، حديث الوزير عمران القيب من جهة وأهداف الامبراطوريات الكبرى من التكاثر في النسل وهو الرغبة في التوسعات الخارجية، متسائلاً: «هل ترغب الحكومة في السيطرة على العالم أو احتلال بلدان جديدة؟! أليس من الأولى مثلا أن تسيطر الحكومة على رقعتها الجغرافية أولاً».

وفي 14 أبريل الماضي، تحدث عن رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة عن واقع التعليم العالي في البلاد، معتبرًا أن هناك جامعات ليبية أفضل من تلك التي يسافر إليها الطلاب. وقال إن حكومته ترى أن «قطاع التعليم العالي عانى من الخلافات، مع فقدان مئات الشباب من الطلاب الجامعيين، وتضييع الجهد والمال بسبب الحروب التي قامت بين أبناء الوطن».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
السوق الرسمية: ارتفاع اليورو والإسترليني أمام الدينار
السوق الرسمية: ارتفاع اليورو والإسترليني أمام الدينار
«الأرصاد» يحذر من رياح نشطة على الساحل من شحات إلى طبرق
«الأرصاد» يحذر من رياح نشطة على الساحل من شحات إلى طبرق
ترحيل 66 مهاجرا من شحات في فبراير
ترحيل 66 مهاجرا من شحات في فبراير
إحباط محاولة تهريب وقود في صبراتة
إحباط محاولة تهريب وقود في صبراتة
تطور مهم في الوساطة الليبية بين حميدتي والبرهان
تطور مهم في الوساطة الليبية بين حميدتي والبرهان
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم