Atwasat

استعدادات للعيد.. وارتفاع أثمان الأضاحي

بني وليد - بوابة الوسط: الصغير الحداد الجمعة 08 يوليو 2022, 10:59 صباحا
alwasat radio

يستعد حوالي مليون حاج من جميع أنحاء المعمورة، منهم حوالي 3500 حاج ليبي، للوقوف على جبل عرفات غدا الجمعة، لأداء ركن الحج الأعظم.

ووصلت أفواج الحج الليبية إلى المملكة العربية السعودية، فيما وجهت الهيئة العامة لشؤون الحج والعمرة في ليبيا الشكر إلى جميع اللجان التي ساهمت في تقديم الخدمات للحجاج. ونفت الهيئة ما يتردد عن موافقة السلطات السعودية على زيادة عدد الحجاج الليبيين المسموح لهم بأداء شعائر الحج لهذا العام. وقالت الهيئة في بيان السبت: «ننفي نفيا قاطعا وصول أي معلومات بشأن هذه الزيادة وعددها».

وفي 25 يونيو الماضي، أعلنت حكومة الوحدة الوطنية الموقتة تحمُّل الخزانة العامة كامل تكاليف الحج وتخصيص 200 مليون دينار لتغطية نفقات الحج للعام الجاري.

واستقبلت السعودية، أولى طلائع الحجاج لأداء فريضة الحج هذا العام، وسط تطبيق الإجراءات الاحترازية كافة.
ووصلت أولى طلائع الحجاج الإندونيسيين، السبت، إلى مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة.
وقال وكيل وزارة الحج والعمرة السعودي محمد البيجاوي، إنه «بعد انقطاع عامين بسبب كورونا.. نسعد باستقبال أولى طلائع حجاج هذا العام»، مضيفا: «قلوبنا مفتوحة لجميع الحجاج والجميع يتسابق لخدمة ضيوف الرحمن»، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

استعدادات للعيد في بني وليد
وأعلنت السعودية، الشهر الماضي، رفع عدد حجاج هذا العام إلى مليون شخص، مع السماح للقادمين من خارج المملكة بأداء المناسك، وفقا للحصص المخصصة للدول، مع الأخذ بالتوصيات الصحية. وشهد موسم الحج العام الماضي، مشاركة 60 ألفا فقط من داخل المملكة، في ظل ضوابط صحية مشددة جراء تفشي «كورونا».

ومع قرب عيد الأضحى المبارك يستعد المواطنون في مدينة بني وليد وغيرهم من سكان المدن الليبية للتحضير للاحتفال بالعيد، والذي يبدأ بالذهاب إلى سوق المواشي رفقة أطفالهم لشراء الأضاحي، فيما سجلت الأسعار هذا العام ارتفاعا كبيرا مقارنة بالأعوام السابقة.

للاطلاع على العدد المزدوج «346 ـ347» من جريدة «الوسط».. اضغط هنا

عدد من المواطنين تحدثوا إلى «الوسط» في بني وليد، أكدوا أن الأسواق هذا العام شهدت «ارتفاعا جنونيا» في الأسعار مقارنة مع العام الماضي، معتبرين أن أسعار أضاحي العيد في بني وليد «أصبحت للمشاهدة فحسب» حيث يتراوح سعر الأضحية من 1200 إلى 3000 دينار.

سبب ارتفاع أسعار الأضاحي
وقال عدد من تجار الأضاحي، إن سبب ارتفاع أسعار الأضاحي هذا الموسم ناتج عن ارتفاع أسعار الأعلاف وتكاليف التربية، وعدم دعم وزارة الزراعة والثروة الحيوانية للمربين.

أما المربون فأوضحوا أن أسعار الأعلاف تجاوزت 250 دينارا للقنطار الواحد، وأنه لا يمكنهم تحمل هذه الأسعار في غياب دعم الجهات المسؤولة في الدولة الليبية، مشيرين إلى أن عددا من المواطنين يلجؤون إلى شراء «الحوليات» وهي نعاج صغيرة بلغ سعرها 800 دينار مقارنة بالعام الماضي والتي بلغت 600 دينار.

ويعاني أهالي مدينة بني وليد كغيرهم من الليبيين أوضاعا معيشية صعبة للغاية جراء تأخر المرتبات وانقطاع للكهرباء ونقص المياه وسوء الخدمات، وهي أزمات متكررة منذ أعوام بسبب الأوضاع السياسية والأمنية التي تشهدها البلاد.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
مصدر لـ«بوابة الوسط»: النيابة العامة توقف مدير «أكاكوس» في قضايا فساد
مصدر لـ«بوابة الوسط»: النيابة العامة توقف مدير «أكاكوس» في قضايا ...
استعادة سيارة بعد 11 عاما على سرقتها من جنزور
استعادة سيارة بعد 11 عاما على سرقتها من جنزور
ضبط لحوم متعفنة ودجاج منتهي الصلاحية في عين زارة
ضبط لحوم متعفنة ودجاج منتهي الصلاحية في عين زارة
مناقشة تنسيق الجهود الأممية الأوروبية لتنفيذ مشاريع التنمية المستدامة في ليبيا
مناقشة تنسيق الجهود الأممية الأوروبية لتنفيذ مشاريع التنمية ...
اختتام برنامج لتأهيل الباحثين عن عمل في زلة
اختتام برنامج لتأهيل الباحثين عن عمل في زلة
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم