Atwasat

مسؤول دولي: متفائل بالوضع في أفغانستان أكثر من مستقبل ليبيا

القاهرة - بوابة الوسط الثلاثاء 02 نوفمبر 2021, 05:43 مساء
WTV_Frequency

قال مسؤول دولي كبير شارك في مجموعة العشرين، فضَّل عدم الكشف عن هويته، إنه أكثر تفاؤلًا بشأن الوضع في أفغانستان عن مستقبل ليبيا، مضيفًا: «نعرف مع من نتحدث فيما أظهر نظام طالبان بعض الانفتاحات المهمة مقارنة بالوضع الليبي».

بينما اعتبر المحلل السياسي الإيطالي ليوناردو بيلودي، مؤلف كتاب «ظل القذافي»، أن هناك دائمًا قلقًا أميركيًا من إمكانية أن تكون ليبيا بسبب حالة عدم الاستقرار بلد لجوء وعبور للمنظمات الإرهابية، لا سيما ذات الأصول الإسلامية التي لا تقتصر أفعالها على الحدود الوطنية؛ ولكن يمكن أن تستهدف وتؤثر على البلدان المجاورة، كما أن هناك قلقًا مشتركًا من مصر والجزائر، وفقًا لموقع «ديكود 39» الإيطالي.

- في سوق الـ111 مليار دولار.. قلق فرنسي من السبق التركي لإعمار ليبيا

وجاءت مكافحة فيروس كورونا والقضايا الاقتصادية في قلب قمة مجموعة العشرين بين رؤساء الدول والحكومات الذين اجتمعوا في روما، كما جرى مناقشة الوضع في ليبيا، والمخاوف حول مستقبل البلاد، فيما أصدرت الحكومة الإيطالية بيانًا أكدت فيه أن الوضع في ليبيا كان في قلب محادثة بين رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي والرئيس الأميركي جو بايدن.

وأشار بيلودي إلى أن روما تنظر أيضًا إلى ظاهرة الهجرة حيث لا مؤشرات على التراجع، فيما تغذيها العصابات الإجرامية وغالبًا ما تكون شديدة التنظيم، وتدير تهريب البشر من أجزاء كثيرة من العالم، مضيفا أن هذه العصابات غالبًا ما تتحالف مع «الجماعات الإرهابية التي تمول شراء الأسلحة وتكاليف تدريب الأتباع ومع الميليشيات المحلية».

وقال إن هذا الوضع سلَّط الضوء عليه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، بمناسبة نشر تقرير لجنة الخبراء حول ليبيا، موضحًا أنه على الرغم من اتفاقات برلين، «تواصل الجماعات شبه العسكرية المحلية والدولية فرض القانون بحكم الأمر الواقع في جزء كبير من الأراضي الليبية».

وتطرق للصدام بين رئيس المؤسسة الوطنية للنفط، مصطفى صنع الله، ووزير النفط بحكومة الوحدة الوطنية الموقتة، محمد عون، واتهامات الحكومة لصنع الله بالقيام بمهام في الخارج دون طلب الأذونات اللازمة، لكن تتمثل الحقيقة في القوة الهائلة التي يتمتع بها رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ورفضه دفع عائدات مبيعات المحروقات في خزائن المصرف المركزي الليبي، وفق بيلودي.

وقال إن الإنتاج الليبي يواجه تقلبات كبيرة بسبب «خلافات داخلية خالصة»، فبينما يبلغ اليوم نحو 1.3 مليون برميل يوميًا، لكنه انخفض في العام 2020 إلى أقل من 300 ألف برميل يوميًا، «مع تداعيات دراماتيكية لميزانية الدولة المدعومة بعائدات مبيعات النفط».

وذكر أن هناك فاعلين ليبيين يرون الانتخابات «مجرد وهم»؛ لكن هناك قلة مستعدون لاتخاذ الخطوة الأولى على طريق المصالحة الوطنية، كما أن «زعماء القبائل والميليشيات لهم سلطة حقيقية ولا يعتبر أنهم ممثلون من حكومة وطنية».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
«الإمداد الطبي» يسلم الأدوية المخصصة لأربعة مراكز ومستشفى ومكتب صيدلة
«الإمداد الطبي» يسلم الأدوية المخصصة لأربعة مراكز ومستشفى ومكتب ...
الخطر الجديد القادم من ليبيا على طاولة القمة المغاربية الثلاثية
الخطر الجديد القادم من ليبيا على طاولة القمة المغاربية الثلاثية
بالصور: مخالفات في مخابز بني وليد
بالصور: مخالفات في مخابز بني وليد
ماذا يقول الخبراء عن سحب ورقة الخمسين دينارا من التداول؟
ماذا يقول الخبراء عن سحب ورقة الخمسين دينارا من التداول؟
المنفي في تونس للمشاركة في الاجتماع التشاوري المغاربي
المنفي في تونس للمشاركة في الاجتماع التشاوري المغاربي
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم