Atwasat

غوتيريس يدعو حفتر إلى «قبول مخرجات مؤتمر برلين»

القاهرة - بوابة الوسط الأربعاء 22 يناير 2020, 10:45 صباحا
WTV_Frequency

دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر إلى «القبول بمخرجات مؤتمر برلين» بشأن ليبيا.

وقال غوتيريس: «عليك القبول بشكل كامل بمخرجات قمة برلين، وينبغي أن تكون القيادة من أجل بقاء ليبيا موحدة وقادرة، يحكمها الليبيون في سلام وأمن وتعاون مع جيرانها»، حسب تصريحات صحفية نقلتها وكالة الأنباء التركية «الأناضول».

وشدد على ضرورة احترام جميع الدول الأعضاء بالأمم المتحدة لقرارات مجلس الأمن الدولي المتعلقة بحظر تصدير السلاح الي ليبيا، متابعا: «لقد قدمت إفادة إلى أعضاء مجلس الأمن حول ليبيا، وأعتقد أنه من المهم أن ندرك أن المؤتمر كان خطوة هائلة، إذ رأينا للمرة الأولى هؤلاء الذين لديهم تأثير مباشر أو غير مباشر على الصراع يجتمعون معا على طاولة واحدة، ويعلنون التزامهم بعدم التدخل (في شؤون ليبيا الداخلية) وأنهم ملتزمون بدعم وقف إطلاق النار وتعزيز العملية السياسية».

لكن كل هذا هو مجرد بداية حسب غوتيريس، الذي أشار إلى أن «أحد طرفي الصراع (لم يسمه) لم يؤكد بشكل علني حتى الآن دعمه لمخرجات مؤتمر برلين، نعم لدينا هدنة تشهد بعض الخروقات، ونحتاج إلى أن ننتقل إلى مرحلة وقف إطلاق النار، وبعدها إلى عملية سياسية حقيقية، ونحن لم نصل إلى هذه المرحلة بعد».

وحول ما إذا كان قد طلب من مجلس الأمن خلال الجلسة المغلقة إصدار قرار لدعم نتائج مؤتمر برلين، عقب: «من المهم أن يكون هناك إجماع داخل مجلس الأمن بشأن ليبيا، فنحن نرى خرقا واضحا لحظر تصدير السلاح إلى هذا البلد، وهذا أمر غير مقبول ولا نريده».

اقرأ أيضا: مجلس الأمن يدعو طرفي النزاع في ليبيا للتوصل «سريعا» إلى وقف إطلاق نار

وتابع: «أنا لست الجهة التي أطلب فيها من المجلس إصدار قرار، هذا الأمر يعتمد على أعضاء المجلس أنفسهم، ومع ذلك أقول إنه من المهم اتخاذ خطوة من قبل المجلس كتابعة لما حدث في برلين».

جاءت تلك التصريحات عقب انتهاء جلسة مشاورات مغلقة لمجلس الأمن الدولي لمناقشة ملف الأزمة الليبية أمس الثلاثاء، حيث دعا المجلس طرفي النزاع في ليبيا للتوصل «في أقرب وقت ممكن» إلى وقف لإطلاق النار يتيح إحياء العملية السياسية الرامية لوضع حد للحرب الدائرة في هذا البلد.

ودعا البيان الختامي للمؤتمر الأطراف الليبية وداعميهم إلى إنهاء الأنشطة العسكرية، والعودة إلى المسار السياسي لحل النزاع، والالتزام بقرار الأمم المتحدة الخاص بحظر تصدير السلاح إلى ليبيا.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
عقيلة يستقبل وفدًا من المجلس الأعلى للدولة
عقيلة يستقبل وفدًا من المجلس الأعلى للدولة
النويري يناقش مع القائم بالأعمال الأميركي سبل الدفع بالعملية السياسية
النويري يناقش مع القائم بالأعمال الأميركي سبل الدفع بالعملية ...
شاهد في «وسط الخبر»: هل أجبر حفتر أميركا على الاعتراف بقيادته؟
شاهد في «وسط الخبر»: هل أجبر حفتر أميركا على الاعتراف بقيادته؟
استمرار فتح مسار الدائري الثالث من طريق الشط إلى الغرارات
استمرار فتح مسار الدائري الثالث من طريق الشط إلى الغرارات
شاهد في «اقتصاد بلس»: «الكهرباء» ترفع درجة الاستعداد للذروة الصيفية
شاهد في «اقتصاد بلس»: «الكهرباء» ترفع درجة الاستعداد للذروة ...
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم