Atwasat

خليفة بن صريتي يكتب لـ«بوابة الوسط»: فرحة فضية السلة ولكن!

القاهرة - بوابة الوسط السبت 13 يناير 2024, 12:17 مساء
WTV_Frequency

غمرت الفرحة بيوت الكثير من الليبيين عند متابعتهم لمباريات فريقنا الوطني لكرة السلة التي شارك في البطولة العربية بنسختها الـ25 التي أقيمت بالقاهرة، وشعر الجميع بالفخر والاعتزاز بالنتائج الإيجابية التي حققها الفريق الليبي الذي كان مفاجأة الدورة، حيث تخطى خصومه كافة في مختلف المراحل وفاز على الفريق التونسي بطل أفريقيا، ولم يخسر إلا المباراة النهائية أمام المنتخب المصري صاحب الأرض والجمهور والتاريخ الطويل مع اللعبة والمتحصل على اللقب 12 مرة سابقاً.

الحقيقة أن المنتخب الليبي لكرة السلة قدم أداء ذا مستوى فني كبير أشادت به معظم وسائل الإعلام العربية، فالتحية لاتحاد عام كرة السلة المتجانسة أعضاؤه والذين على درجة عالية من الوعي ومتابعة لتطور اللعبة محلياً ودولياً، واستفادوا من إمكانات المدرب فؤاد أبوشقرا وتجربته الطويلة مع اللعبة، وقد وضعوا في برنامجهم العلمي كثيراً من النقاط التي أشار إليها من أجل تطوير اللعبة وكيفية إعداد فريق وطني جاء لينافس على البطولة، وليس لمجرد المشاركة فحسب كما كان يحدث في سنوات مضت.

إن اتحاد كرة السلة نجح في مهمته لأنه اتحاد منظم حدد البداية والنهاية لمسابقات اللعبة كافة، وفي هذه البطولة قدم اللاعبون جهودا كبيرة وشرفوا غلالة الوطن وأسعدوا الليبيين الذين حرموا حتى من الانتخابات لاختيار من يمثلهم في السلطات التشريعية والتنفيذية وغيرها من الضروريات الحياتية.

- خليفة بن صريتي يكتب لـ«بوابة الوسط»: هل يجري إصلاح الأندية حتى يتغير واقعها؟
- دورة الألعاب الآسيوية.. وتوقف حال الرياضة الليبية من زاوية خليفة بن صريتي عبر «بوابة الوسط»

عموماً ثبت أن توافق المدرب مع اللاعبين وإعدادهم بشكل جيد من النواحي كافة له الأثر الأكبر في تحقيق النتائج الإيجابية، مرة أخرى التحية لكل من ساهم في هذه الانتصارات الليبية لكرة السلة بداية من إعداد المعسكر الرياضي لمدة شهرين إلى الاستعدادات الأخرى كافة، ونقدم الشكر أيضاً لرئيس الحكومة ولوزير الرياضة على دعمهما المادي والمعنوي للفريق، وكذلك الإعلام الرياضي الليبي الذي ساند الفريق وأشاد بجهوده، ويكفينا شرفاً وفخراً الحصول لأول مرة على الميدالية الفضية في بطولة عربية تقام خارج أرض الوطن، لكن مع احترامي لكل الجهود التي بذلت هناك حقيقة غائبة عن الكثيرين بمن فيهم بعض زملائي الإعلاميين، وهي من المسؤول عن عدم وجود قاعدة عريضة للعبة وعدم انتشارها في مختلف مناطق ليبيا؟ ولماذا اختصرت منذ بداياتها في مدن طرابلس وبنغازي والمرج، رغم وجود المدارس الإعدادية والثانوية والجامعات في باقي المدن، التي لم تعرف اللعبة أو تشارك فيها لسنوات طويلة؟

إذا ما استثنينا بعض المشاركات الخجولة التي انتهت في مهدها، وكم تمنيت لو نحدد من المسؤول عن هذا التقصير، هل اتحاد اللعبة الذي لا تسمح إمكاناته المادية بنشر اللعبة وإقامة المسابقات المحلية والمشاركة الدولية أو اللجنة الأولمبية التي لا يعرف أغلب أعضائها إلا السفريات والتواجد في كل انتخابات على قمة هرم اللجنة الأولمبية بدليل استمرارية رئيسها للمرة الثالثة وقد يصل حتى للعاشرة أو وزارة الرياضة التي تدفع مع السيد رئيس الحكومة بسخاء للأندية دعمًا لها دون أن تساهم في إيجاد ملاعب لكرة السلة وبقية احتياجاتها أو وزارة التربية والتعليم التي يفترض أن تنظم بطولة للمدارس في اللعبة بداية من داخل المدينة إلى تحديد بطل ليبيا في اللعبة.

أخيراً إذا لم يتم نشر اللعبة على نطاق واسع داخل البلاد فإن جهود هؤلاء الأبطال والمدرب سوف تنتهي مع الاعتزال وتعود اللعبة إلى المشاركات فقط دون طموحات الميداليات.. يا رب سخر لنا المسؤولين الذين يعرفون المعنى الحقيقي لنشر أي لعبة في معظم مناطق ليبيا، ولما لها من نتائج إيجابية في تطور ورفع مستوى الألعاب الرياضية، أخيراً إن نتيجة المباراة النهائية مع الفريق المصري تعد إنجازاً بحد ذاته مع الفريق صاحب البطولات الثلاث عشرة والنجوم الكبار في تاريخ اللعبة، ونأمل في أن يستمر أبطالنا في تقديم مثل هذا الأداء المميز والعودة بالميداليات في المشاركات الدولية المقبلة وأن يتم تكريمهم مادياً ومعنوياً على ما قدموه لأجل رياضة الوطن.

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
فيرستابن يفوز بسباق جائزة إيميليا- رومانيا لـ«فورمولا 1»
فيرستابن يفوز بسباق جائزة إيميليا- رومانيا لـ«فورمولا 1»
تأجيل اجتماع عمومية اتحاد الكرة إلى ديسمبر المقبل
تأجيل اجتماع عمومية اتحاد الكرة إلى ديسمبر المقبل
10 فرق في المرحلة الثانية لدوري كرة اليد
10 فرق في المرحلة الثانية لدوري كرة اليد
افتتاح مركب تكوين الشبان الرياضي في مدينة صبراتة
افتتاح مركب تكوين الشبان الرياضي في مدينة صبراتة
اليوم ختام بطولة «سوبر كب» لأبطال الدوريات الرمضانية
اليوم ختام بطولة «سوبر كب» لأبطال الدوريات الرمضانية
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم